تطورات غزة على طاولة القمة العربية الإسلامية..شاهد ملخص كلمات بعض الزعماء في القمة

قبل 6 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

الرئيس الفلسطيني  : 

 

أكّد الرئيسُ الفلسطيني محمود عباس أبومازن، أن الشعب الفلسطيني يتعرّض اليوم لأبشع عدوان وحشي، بل لحرب إبادة لا مثيل لها على يد الاحتلال.

 

 

 

وأضاف أبومازن: قلبي يعتصر ألمًا وحزنًا وغضبًا على مقتل آلاف الأطفال، وإبادة أسر بكاملها، وتدمير المستشفيات والمساجد والمدارس والكنائس، وكل هذا على مسمع ومرأى من العالم، معبّرًا عن رفضه القاطع لتهجير أبناء الشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية.

 

 

 

وطالب في كلمته بالقمة العربية الإسلامية في الرياض، المجتمع الدولي بتحمّل مسؤولياته لوقف هذا العدوان الغاشم على الفلسطينيين وفورًا، وتأمين إدخال المواد الطبية والغذائية.

 

 

 

يُذكر أنه استجابةً للظروف الاستثنائية التي تشهدها غزة، وبعد تشاور المملكة العربية السعودية مع جامعة الدول العربية ومنظّمة التعاون الإسلامي؛ فقد تَقرّر عقد "قمة عربية إسلامية مشتركة غير عادية" بشكل استثنائي في الرياض، اليوم السبت، عوضًا عن "القمة العربية غير العادية"، و"القمة الإسلامية الاستثنائية"، اللتين كانتا من المقرّر أن تُعقدا في التاريخ نفسه.

 

 

 

يأتي ذلك استشعارًا من قادة جميع الدول لأهمية توحيد الجهود، والخروج بموقف جماعي موحّد، يعبر عن الإرادة العربية الإسلامية المشتركة بشأن ما تشهده غزة والأراضي الفلسطينية من تطوّرات خطيرة وغير مسبوقة، تستوجب وحدة الصف العربي والإسلامي في مواجهتها، واحتواء تداعياتها.

 

 

ملك الأردن: 

 

 

قال ملك الأردن عبدالله الثاني خلال كلمته في القمة العربية الإسلامية: نجتمع اليوم من أجل غزة وأهلها وبسبب الحرب البشعة عليهم.

 

 

 

 

وأضاف: هذا الظلم الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني لم يبدأ قبل شهر؛ بل هو امتداد لأكثر من 7 عقود.

 

 

 

 

وأردف ملك الأردن: الظلم الواقع على الأشقاء الفلسطينيين؛ هو دليل على فشل المجتمع الدولي في إنصافهم وضمان حقوقهم.

 

 

 

يُذكر أنه استجابةً للظروف الاستثنائية التي تشهدها غزة، وبعد تشاور المملكة العربية السعودية مع جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي؛ فقد تَقرر عقد (قمة عربية إسلامية مشتركة غير عادية) بشكل استثنائي في الرياض اليوم السبت، عوضًا عن "القمة العربية غير العادية" و"القمة الإسلامية الاستثنائية" اللتيْن كانتا من المقرر أن تُعقدا في التاريخ نفسه.

 

 

 

 

يأتي ذلك استشعارًا من قادة جميع الدول لأهمية توحيد الجهود، والخروج بموقف جماعي موحد، يعبّر عن الإرادة العربية الإسلامية المشتركة بشأن ما تشهده غزة والأراضي الفلسطينية من تطورات خطيرة وغير مسبوقة، تستوجب وحدة الصف العربي والإسلامي في مواجهتها، واحتواء تداعياتها.

 

 

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: 

 

 

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن ما يحدث في غزة من الـ7 من أكتوبر، تعجز الكلمات عن وصفه، بعد استهداف المستشفيات والمدارس والمخيمات وسيارات الإسعاف بشكل وحشي لا مثيل له في التاريخ.

 

 

 

وأضاف أردوغان في كلمته خلال القمة العربية الإسلامية بالرياض، أن قوات الاحتلال تحاول الانتقام باستهداف الأطفال والنساء، وقطاع غزة هُدِم بالكامل والغرب لم يناشد حتى بإيقاف إطلاق النار.

 

 

 

 

يُذكر أنه استجابةً للظروف الاستثنائية التي تشهدها غزة، وبعد تشاور المملكة العربية السعودية مع جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي؛ فقد تَقرر عقد (قمة عربية إسلامية مشتركة غير عادية) بشكل استثنائي في الرياض اليوم السبت، عوضًا عن "القمة العربية غير العادية" و"القمة الإسلامية الاستثنائية" اللتين كانتا من المقرر أن تُعقدا في التاريخ نفسه.

 

 

 

 

يأتي ذلك استشعارًا من قادة جميع الدول لأهمية توحيد الجهود، والخروج بموقف جماعي موحد، يعبّر عن الإرادة العربية الإسلامية المشتركة بشأن ما تشهده غزة والأراضي الفلسطينية من تطورات خطيرة وغير مسبوقة، تستوجب وحدة الصف العربي والإسلامي في مواجهتها، واحتواء تداعياتها.

 

 

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي: 

 

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أن الوقت ثقيل على أهالي #غزة بسبب الممارسات اللاإنسانية من سلطات الاحتلال، التي تتطلب وقفة جادة.

 

 

 

وأكد السيسي أن ما يحدث في فلسطين، يكشف ازدواجية المعايير واختلال المنطق السليم في المجتمع الدولي.

 

 

 

 

وأضاف في كلمته خلال القمة العربية الإسلامية بالرياض: نجدد إدانتنا الواضحة لعدوان الاحتلال على قطاع غزة ضد المدنيين العزل.

 

 

 

 

يُذكر أنه استجابةً للظروف الاستثنائية التي تشهدها غزة، وبعد تشاور المملكة العربية السعودية مع جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي؛ فقد تَقرر عقد (قمة عربية إسلامية مشتركة غير عادية) بشكل استثنائي في الرياض اليوم السبت، عوضًا عن "القمة العربية غير العادية" و"القمة الإسلامية الاستثنائية" اللتيْن كانتا من المقرر أن تُعقدا في التاريخ نفسه.

 

 

 

 

يأتي ذلك استشعارًا من قادة جميع الدول لأهمية توحيد الجهود، والخروج بموقف جماعي موحد، يعبّر عن الإرادة العربية الإسلامية المشتركة بشأن ما تشهده غزة والأراضي الفلسطينية من تطورات خطيرة وغير مسبوقة، تستوجب وحدة الصف العربي والإسلامي في مواجهتها، واحتواء تداعياتها.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!