نتنياهو: الاتصالات لتحرير الرهائن ستستمر

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم السبت إن الجهود الرامية إلى إطلاق سراح أكثر من 200 رهينة ستستمر حتى في أثناء الهجوم البري على حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة، وذلك بعد أن أعلن انتقال الحرب إلى مرحلة ثانية.

وردا على سؤال في مؤتمر صحفي عما إذا كانت الاتصالات الرامية للإفراج عن الرهائن ستستمر حتى مع الهجوم البري، قال نتنياهو "نعم".

وأضاف أن فكرة إبرام اتفاق لمبادلة الرهائن بالسجناء الفلسطينيين نوقشت داخل مجلس الوزراء الحربي الإسرائيلي، لكنه امتنع عن الخوض في تفاصيل قائلا إن الكشف عن أي تفاصيل ستكون له نتائج عكسية.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!