الصين تدعو إلى وقف إطلاق النار فورا بين إسرائيل والفلسطينيين واستئناف مفاوضات السلام

قبل 6 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

أعربت الصين عن "قلقها العميق" جراء تصعيد العنف الذي خلف مئات القتلى بين إسرائيل والفلسطينيين، وحثت جميع الأطراف على ممارسة "ضبط النفس" والوقف الفوري لإطلاق النار. 

 

وقالت الخارجية الصينية في بيان لها اليوم الأحد: "تشعر الصين بقلق عميق إزاء التصعيد الحالي للتوترات والعنف بين فلسطين وإسرائيل وتدعو جميع الأطراف المعنية إلى التزام الهدوء وممارسة ضبط النفس ووقف إطلاق النار فورا وحماية المدنيين ومنع تدهور الوضع أكثر".

 

 

وقالت بكين إن "الاشتباكات المتكررة بين فلسطين وإسرائيل تظهر بالكامل أن الركود الطويل الأمد في عملية السلام غير قابل للاستمرار". 

 

 

وأضافت أن "الطريق الأساسي للخروج من الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يكمن في تنفيذ حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة".

 

 

ودعت الصين المجتمع الدولي إلى زيادة مشاركته على طريق حل القضية الفلسطينية "وتشجيع الاستئناف المبكر لمحادثات السلام بين فلسطين وإسرائيل، والسعي إلى إيجاد طريقة لتحقيق سلام دائم".

 

 

وشددت على أن "الصين ستواصل بذل جهود حثيثة مع المجتمع الدولي لتحقيق هذه الغاية".

 

 

وأطلقت "كتائب القسام" الجناح العسكري لـ"حماس"  فجر السبت 7 أكتوبر 2023 عملية "طوفان الأقصى" مطلقة أكثر من 5 آلاف صاروخ من قطاع غزة، كما نفذ المقاتلون الفلسطينيون عمليات نوعية حيث اقتحموا عددا من مستوطنات الغلاف واشتبكوا بحرب شوارع مع القوات الإسرائيلية.

 

 

من جانبه، أطلق الجيش الإسرائيلي عملية "السيوف الحديدية"  ردا على "طوفان الأقصى" وشن غارات على قطاع غزة.

 

 

وقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة مساء السبت أن حصيلة القتلى الفلسطينيين في القطاع بلغت 232 قتيلا وحوالي 1700 جريح جراء القصف الإسرائيلي.

 

 

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأحد، بأن حصيلة القتلى الإسرائيليين بعد قرابة 24 ساعة على انطلاق عملية "طوفان الأقصى"، وصلت إلى 300 فيما عدد الجرحى تجاوز 1590، متحدثة عن عشرات الأسرى الذين تم نقلهم إلى قطاع غزة.

 

 

ودعا رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنامين نتنياهو الفلسطينيين إلى مغادرة قطاع غزة، مهددا بتدمير حركة "حماس" وتحويل قطاع غزة إلى خراب.

 

 

المصدر: أ ف ب+RT

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!