أدنوك" الإماراتية تعتزم إنتاج وقود طائرات صديق للبيئة

قبل 6 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

أعلنت شركة "أدنوك" الإماراتية في بيان لها، عزمها إنتاج وقود طائرات صديق للبيئة، ويمكن أن يقلل استخدامه من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 80%.

 

 

كما أعلنت "أدنوك" اليوم، عن حصول مصفاة الرويس التابعة لها على "الشهادة الدولية للاستدامة والكربون" (ISCC) لإنتاج وقود الطيران المستدام، ما يجعلها الشركة الأولى على مستوى الشرق الأوسط التي تحصل على هذا التقدير الدولي المميز، الذي يؤكد التزام الشركة الراسخ بالتعاون مع عملائها لتسريع جهودهم لخفض الانبعاثات.

 

 

 

ووفقاً لخطة التعويض عن الكربون وخفضه في مجال الطيران الدولي، ستتمكن "أدنوك" من تزويد شركات الطيران الدولية في "مطار أبوظبي الدولي" بوقود الطيران المستدام الذي يتم إنتاجه باستخدام زيوت الطهي المستعملة كمادة أولية يتم مزجها بوقود الطائرات في مصفاة "الرويس". ومن المتوقع أن يتم في وقت لاحق من هذا الشهر توفير أول كمية من وقود الطائرات المستدام تكفي لتزويد رحلة طائرة دريملاينر "787-10" بالوقود من أبوظبي إلى باريس، بحسب الشركة.

 

 

 

ووفقا لمنظمة الطيران المدني الدولي، حتى بداية عام 2021، تم تنفيذ أكثر من 350 ألف رحلة ركاب باستخدام وقود طيران صديق للبيئة حول العالم.

 

 

 

وتواصل "أدنوك" تنفيذ نقلة نوعية واتخاذ خطوات عملية لجعل طاقة اليوم أنظف مع الاستثمار في الطاقات النظيفة المستقبلية وذلك لتعزيز مكانتها كمزود عالمي موثوق ومسؤول للطاقة. وضمن مساعيها المستمرة لدعم مبادرة دولة الإمارات الاستراتيجية لتحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2050، أعلنت "أدنوك" مؤخراً عن تقريب موعد تحقيق هدفها للحياد المناخي إلى عام 2045 بدلاً من 2050.

 

 

المصدر: adnoc+RT

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!