هانتر بايدن يدفع ببراءته في اتهامات متعلقة بشراء سلاح

قبل 6 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

دفع هانتر بايدن نجل الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الثلاثاء ببراءته في اتهامات بالكذب بشأن تعاطيه للمخدرات عندما اشترى مسدسا.

وواجه بايدن (53 عاما) الشهر الماضي ثلاث تهم تتعلق بالكذب عند ملء استمارة اتحادية للحصول على مسدس (كولت كوبرا) في عام 2018 وحيازته للسلاح رغم كونه متعاطيا للمخدرات بشكل غير قانوني.

وخلال مثوله أمام المحكمة الاتحادية في ولمنجتون بولاية ديلاوير، الذي استغرق 25 دقيقة، كان بايدن يرتدي سترة داكنة ورباط عنق.

ورد بايدن بقول "نعم سيدي" عندما سأله القاضي كريستوفر بيرك عما إذا كان يدرك معنى الاتهامات ويدفع ببراءته، بحسب ما قال محاميه آبي لويل.

وصل بايدن إلى المحكمة في موكب من ست سيارات سيدان سوداء. وجلس ستة رجال يضعون سماعات الأذن ويبدو أنهم من أفراد الخدمة السرية بالقرب من بايدن في أثناء إجراءات المحكمة ثم اصطحبوه خارج القاعة عبر باب جانبي.

ووضع بيرك شروطا للإفراج عن بايدن وهو رهن المحاكمة منها السماح بتحركه رفقة فرد مراقبة والامتناع عن التعاطي غير القانوني للمخدرات والكحول والبحث عن عمل. وقال بيرك إن بايدن خضع لاختبارات التعاطي غير القانوني للمخدرات عدة مرات في الآونة الأخيرة وجاءت نتائجها جميعا سلبية.

مهدت جلسة يوم الثلاثاء الطريق لأول محاكمة جنائية في التاريخ لنجل رئيس أمريكي بينما لا يزال في السلطة ويباشر أعمال حملة انتخابه لفترة جديدة.

ولم يشغل نجل الرئيس، الذي سبق أن تحدث علانية عن تعاطيه للمخدرات، أي منصب في البيت الأبيض أو في حملة والده.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!