مجلس الوزراء اليمني برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك يعزي دولة البحرين قيادة وشعبا و يتدارس مستجدات الاوضاع الداخلية والخارجية

قبل 9 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

تدارس مجلس الوزراء اليمني في اجتماعه، اليوم الخميس، بالعاصمة المؤقتة عدن، برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، عدد من القضايا والموضوعات المتصلة بالمستجدات والتطورات على المستوى الداخلي والخارجي، بما في ذلك العمل الإرهابي الغادر الذي ارتكبته مليشيا الحوثي بطائرات مسيرة هجومية وادى الى استشهاد واصابة عدد من قوة دفاع مملكة البحرين، ضمن قوات التحالف العربي المشاركة في عمليات عاصفة الحزم وإعادة الأمل.

 

وجدد المجلس تقديم التعازي للأشقاء في مملكة البحرين ملكا وحكومة وشعبا وعائلات الشهداء في هذا المصاب الأليم، وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.. لافتا الى ان هذا التصعيد المتزامن مع التحركات الإقليمية والأممية والدولية لاحلال السلام في اليمن، ليس جديدا ويؤكد ما حذرت منه الحكومة مرارا في ان هذه المليشيات لا تؤمن بالسلام ولا تكترث بمعاناة الشعب اليمني التي تسببت بها منذ انقلابها على السلطة الشرعية واشعالها للحرب أواخر العام 2014.

 

وأكد مجلس الوزراء أن ما تقوم به مليشيا الحوثي الإرهابية يعكس فهمها لرسالة السلام ولا ترى في أي جهد للسلام الا فرصة وغطاء لاستمرار معاركها ضد الشعب اليمني واستهداف امن واستقرار دول الجوار

 

. وكرر مجلس الوزراء التهاني للقيادة السياسية ممثلة بمجلس القيادة الرئاسي والشعب اليمني العظيم بمناسبة الاحتفالات بالعيد الوطني الـ 61 لثورة 26 سبتمبر المجيدة.. وحيا الزخم الشعبي والجماهيري للاحتفاء بهذه المناسبة الوطنية خاصة في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية رغم حملات القمع والتنكيل والإرهاب الحوثي، لتقدم رسالة واضحة ان الشعب اليمني لن يفرط بمكتسباته الوطنية ونظامه الجمهوري مهما كان الثمن.. مؤكدا ان معركة الشعب اليمني ضد مشروع الامامة، مستمرة ولن تنتهي قبل تحقيق اهدافها كاملة في تحرير كافة الاراضي، واستعادة مؤسسات الدولة وانهاء الانقلاب، والانتصار لقيم الجمهورية، والشراكة، والمواطنة المتساوية.

 

وأحاط رئيس الوزراء، أعضاء المجلس، بالتطورات على مختلف الأصعدة محليا وخارجيا والدور المعول على أعضاء الحكومة في هذا الظرف التاريخي والاستثنائي.. مشيرا الى ان الحكومة ستواجه التحديات مهما كانت صعوبتها من اجل تخفيف الوضع المعيشي للمواطنين.

 

وتطرق رئيس الوزراء الى استمرار الجهود الحميدة للأشقاء في المملكة العربية السعودية، وسلطنة عمان، من اجل تجديد الهدنة، وإطلاق عملية سياسية شاملة تضمن لليمنيين جميعا استعادة الامن والاستقرار، والسلام، والتنمية، والتي تقابلها مليشيا الحوثي الإرهابية بالمزيد من التعنت.. مجددا تمسك الدولة والحكومة بخيار السلام العادل والتعاطي الجاد مع كافة المبادرات والجهود في اطار المرجعيات الثلاث المتوافق عليها محليا والمؤيدة إقليميا ودوليا.

 

وناقش مجلس الوزراء التقرير المقدم من وزير المالية، حول المنحة المقدمة من الاشقاء في المملكة العربية السعودية لدعم عجز الموازنة والإجراءات المتخذة لتلبية متطلبات البرنامج السعودي لتنمية واعمار اليمن وتنفيذ الالتزامات التي تضمنتها الاتفاقية.. موضحا شروط وتعهدات والتزامات المنحة في جانب السياسات والإصلاحات والتقارير المرفوعة من الجهات حول ما أنجزته.

 

وبارك المجلس الجهود التي تبذلها وزارة المالية من اجل تنفيذ السياسات والإصلاحات المنصوص عليها.. مؤكدا على جميع الجهات مضاعفة جهودها لتنفيذ وإنجاز المهام الخاصة بها بصورة عاجلة ورفع التقارير أولا بأول.. مجددا التعبير عن تقدير اليمن قيادة وحكومة وشعبا للدور الأخوي البارز للمملكة العربية السعودية وقيادتها الرشيدة ووقوفها الصادق الى جانب اليمن وشعبها في مختلف الظروف، وما يمثله دعم الموازنة من دفعه لإسناد جهود الحكومة في تخفيف المعاناة الإنسانية وتحسين الخدمات وتحقيق الاستقرار الاقتصادي والمعيشي للمواطنين.

 

واطلع مجلس الوزراء على مذكرة وزير الخدمة المدنية والتأمينات بشأن حصر وتوثيق أصول الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات والمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية وارصدتهما وحساباتهما واستثماراتهما وقيمها المالية.. وأقر بهذا الخصوص تشكيل لجنة وزارية برئاسة وزير الخدمة المدنية وعضوية وزير المالية ومحافظ البنك المركزي وامين عام مجلس الوزراء ورئيس الهيئة العامة للتامينات والمعاشات.

 

وتتولى اللجنة حصر وتوثيق أصول وممتلكات الهيئة العامة للتامينات والمعاشات والمؤسسة العامة للتامينات الاجتماعية وارصدتهما وحساباتهما واستثماراتها وقيمها المالية في كافة المحافظات، على ان تقدم اللجنة نتائج عملها للمجلس خلال ثلاثة اشهر ويجوز الاستعانة بمن تراه لمساعدتها في عملها.

 

وناقش مجلس الوزراء التقرير المقدم من وزير الدفاع، حول مستجدات الأوضاع الميدانية والعسكرية في جبهات القتال ضد مليشيا الحوثي الإرهابية، وطبيعة الموقف العسكري، وأوضاع جبهات القتال، وتعاون وتخادم التنظيمات الارهابية مع مليشيا الحوثي لمحاولة إقلاق السكينة في المناطق المحررة، والجاهزية العالية للقوات المسلحة والامن لردع ذلك.

 

وقدم مجلس الوزراء العزاء للاشقاء في جمهورية العراق قيادة وحكومة وشعبا بضحايا الحريق الكبير الذي وقع في منطقة الحمدانية بمحافظة نينوى.. معربا عن التضامن لمصاب العراق الشقيق بفقدان مئات الضحايا بين قتيل وجريح جراء الحريق المروع، سائلا المولى عز وجل ان يتغمد الضحايا بوافر رحمته، ويمن على الجرحى بالشفاء العاجل.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!