مقتل جندي بحريني ثالث بعد هجوم حوثي بطائرة مسيرة قرب الحدود السعودية

قبل 8 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

توفي وفاة عسكري بحريني ثالث الأربعاء متأثرًا بجروح أُصيب بها في هجوم نسبته المنامة إلى المتمردين الحوثيين ووقع مساء الاثنين في جنوب السعودية قرب الحدود مع اليمن.

وكان الجيش البحريني أعلن الاثنين مقتل ضابط وجندي وسقوط عدد من الجرحى، في هجوم اتهم الحوثيين بشنّه بواسطة طائرات مسيّرة واستهدف مواقعه في جنوب السعودية.

ونعت "القيادة العامة لقوة دفاع البحرين" (الجيش) في بيان لها الوكيل أول آدم سالم نصيب الذي "استشهد الأربعاء، متأثراً بجروحه الخطيرة نتيجة الهجوم العدائي الحوثي الغادر (..) وذلك خلال تأدية الشهيد لواجبه الوطني المقدس ضمن قوات +تحالف دعم الشرعية في اليمن+".

والبحرين، المجاورة للسعودية، عضو في التحالف العسكري الذي تقوده الرياض منذ عام 2015 دعماً للحكومة اليمنية ضدّ المتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران.

واستنكرت السعودية والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والأمم المتحدة الهجوم الذي نسبته واشنطن ولندن والمنامة فقط إلى الحوثيين. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم كما لم يصدر عن الحوثيين أي تعليق.

وأتى هذا التصعيد في وقت تتكثّف محادثات السلام بين الرياض والحوثيين التي وصفها الطرفان بأنها "جدية وإيجابية"، عقب زيارة علنية قام بها وفد حوثي إلى السعودية هذا الشهر واستمرّت خمسة أيام.

وفي نيسان/ابريل، أنعشت زيارة وفد سعودي إلى صنعاء، إلى جانب التقارب الأخير بين الرياض وطهران، الآمال بالتوصل إلى حلّ سياسي للنزاع الدامي في أفقر دولة في شبه الجزيرة العربية.

تراجعت حدة القتال في اليمن بشكل ملحوظ بعد وقف إطلاق النار الذي توسّطت فيه الأمم المتحدة ودخل حيّز التنفيذ في نيسان/أبريل 2022. ولا تزال هذه الهدنة سارية إلى حد كبير حتى بعد انتهاء مفاعيلها في تشرين الأول/اكتوبر 2022.

واليمن غارق في حرب على السلطة بين الحوثيين والحكومة منذ منتصف العام 2014، تسبّبت بمقتل وإصابة مئات الآلاف، وبأسوأ أزمة إنسانية في العالم بحسب تقديرات الامم المتحدة.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!