أستاذ بجامعة أمريكية يكشف عن مصير مخيف للسودان ومصر في حال انهيار سد النهضة

قبل 8 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

كشف أستاذ نظم وعلوم الأرض بجامعة تشابمان الأمريكية الدكتور هشام العسكري، إمكانية انهيار سد النهضة الإثيوبي على غرار انهيار سدود مدينة درنة الليبية.

 

وخلال مداخلة هاتفية على قناة"MBC مصر"، قال العسكري إن إثيوبيا الدولة الأولى في قارة إفريقيا من حيث النشاط الزلزالي والبركاني، وأن سد النهضة يقع في بالقرب من منطقة زلزالية.

 

 

وأشار العسكري إلى أن وقوع السد بالقرب من منطقة زلزالية، إضافة إلى الحمل المائي الكبير خلف السد، يؤثر في القشرة الأرضية، يؤدي لتصدعات، لافتا إلى دراسة أوضحت أن هناك إزاحة غير متوازنة على الجانبين من سد النهضة الإثيوبي، ما يعني أن كميات المياه الضخمة على القشرة الأرضية للسد يمكن أن تؤدي إلى انزلاقات، وأن ضغط المياه على الأرض يزيد من فرص حدوث الزلازل.

 

 

وأوضح أن حدوث أمر مماثل لما جرى في درنة الليبية مع تخزين 74 مليار متر مياه سيؤدي لمشكلة كبيرة جدا، مبينا أن الأمر يتعلق ببحيرة قد تمتد إلى الخرطوم وبعمق يصل إلى 40 مترا.

 

 

وأكد أن انهيار السد يهدد أكثر من 150 مليون شخص في وادي النيل.

 

 

ووصلت أعداد الضحايا إلى 11300 قتيل على الأقل وأكثر من 10000 مفقود في مدينة درنة الليبية بحسب الهلال الأحمر الليبي، حيث شهدت المدينة كارثة طبيعية  عنيفة (الإعصار "دانيال")، أدت لتدمير 25% من مساحة المدينة بحسب بعض التقديرات الحكومية.

 

 

المصدر: "المصري اليوم" + RT

 

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!