كوريا الجنوبية تحذر من المساس بالوضع الراهن في بحر الصين الجنوبي

قبل 7 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول يوم الخميس إن أي محاولات لتغيير الوضع الراهن في بحر الصين الجنوبي بالقوة لا يمكن التهاون معها ودعا حسبما قال مكتبه إلى نظام بحري قائم على القواعد في المنطقة.

وكان يون يتحدث في قمة دول شرق آسيا التي تضم رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) والصين والولايات المتحدة وأطرافا أخرى في جاكرتا بإندونيسيا.

وذكر مكتبه "(يون) شدد على ضرورة إنشاء نظام بحري قائم على القواعد في بحر الصين الجنوبي، الممر البحري الرئيسي في المنطقة".

وقال يون أيضا إن البرنامج النووي لكوريا الشمالية يمثل تهديدا حقيقيا ويمكن أن يستهدف جميع الدول المشاركة في القمة. وشدد على "المسؤولية الكبيرة" التي تقع على عاتق الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

تأتي هذه التصريحات وسط تقارير تفيد بأن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون يعتزم السفر إلى روسيا هذا الشهر للقاء الرئيس فلاديمير بوتين ومناقشة إمدادات الأسلحة إلى موسكو.

وحذرت الولايات المتحدة من أن بيونجيانج ستدفع الثمن في حال زودت روسيا بأسلحة لاستخدامها في أوكرانيا. وقالت كوريا الجنوبية إن الدول الأعضاء في الأمم المتحدة يجب ألا تنتهك العقوبات بما في ذلك من خلال صفقات الأسلحة.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!