مسؤول تركي كبير: زيارة أردوغان لروسيا حيوية لاتفاق الحبوب

قبل 9 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

(رويترز) - قال كبير مستشاري الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للسياسة الخارجية والأمن إن أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين سيركزان خلال اجتماعهما يوم الاثنين على اتفاق تصدير الحبوب عبر موانئ البحر الأسود مع سعى أنقرة لإعادة موسكو إلى الاتفاق.

وأضاف عاكف جغطاي قليج في مقابلة تلفزيونية "نلعب دورا رئيسيا هنا. نرى دعما قويا من أنحاء العالم لتفعيل ممر الحبوب".

أضاف قليج "الوضع الحالي (لاتفاق الحبوب) سيناقش في القمة (غدا)الاثنين. نحن متحفظون لكننا نأمل في تحقيق النجاح لأن هذا الوضع يؤثر على العالم بأسره".

وقال مسؤولون أوكرانيون إن طائرات مسيرة روسية قصفت البنية التحتية بميناء على نهر الدانوب بالغ الأهمية لصادرات الحبوب الأوكرانية، وهو مما أدى لإصابة شخصين على الأقل في الهجوم على الأجزاء الجنوبية من منطقة أوديسا يوم الأحد.

وأصبح نهر الدانوب طريقا رئيسيا لأوكرانيا لتصدير الحبوب منذ يوليو تموز، عندما انسحبت روسيا من اتفاق الحبوب، الذي تم التوصل له بوساطة الأمم المتحدة وتركيا، والذي يتيح ممرا آمنا لصادرات كييف من الحبوب والبذور الزيتية والزيوت النباتية عبر موانئ البحر الأسود.

وأوضح قليج أن أنقرة تدرك التعقيدات الفنية المحيطة بالاتفاق، لا سيما فيما يتعلق بالحبوب الروسية وآليات الدفع. وقال إن المشكلة تتعلق كذلك بأنظمة الدفع الدولية مثل سويفت، مما يشكل تحديا متعدد الأوجه.

وأضاف "هنا قرار الزعيم الروسي مهم. أعتقد أن الاجتماع الثنائي بين الرئيس أردوغان وبوتين سيلعب الدور الأكثر أهمية في هذه القضية".

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!