إحصائيات دولية حول الآثار الإنسانية الكارثية لحرب مليشيا الحوثي على اليمنيين

قبل 6 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

تناولت عدد من المنظمات الدولية والأممية، الحالة المتردية التي تعيشها اليمن جراء الحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيًا، منذ تسع سنوات ضد اليمنيين.

 

 

وذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية "أوتشا"، أن 15 مليون يمني بحاجة إلى المياه النقية وخدمات الصرف الصحي، إثر الصراع الدائر في البلاد.

 

 

من جانبها، توقعت شبكة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة (FEWS NET)، في تقريرها لشهر أغسطس الجاري، بشأن انعدام الأمن الغذائي الحاد؛ تفاقم أزمة انعدام الأمن الغذائي الحاد في اليمن مع مطلع العام 2024، لتتصدر قائمة 22 بلدًا حول العالم تعاني من الأزمات الغذائية، حيث سيصبح أكثر من نصف السكان في البلاد بحاجة لمساعدات غذائية عاجلة.

 

 

وأشارت توقعاتها إلى أن تكون نسبة السكان في اليمن الذين سيحتاجون لمساعدات غذائية عاجلة ما بين (50 ـ 55) % في شهر فبراير 2024، أي أكثر من 17 مليون، وهي أعلى نسبة من بين 22 دولة تخضع للمراقبة في نظام الشبكة.

 

 

إلى ذلك، كشف تقرير حكومي يمني، عن تسجيل قرابة 15 ألف حالة سوء تغذية في محافظة مأرب خلال النصف الأول من العام الجاري 2023.

 

 

وأوضح تقرير ناقشته السلطة المحلية في مأرب، أن البرنامج التقييمي لسوء التغذية الحاد والمتوسط، أظهر وجود 14,961 حالة سوء تغذية لدى الأطفال دون سن الخامسة، ونساء حوامل ومرضعات، خلال الفترة بين يناير ويونيو 2023.

 

 

وأورد التقرير أن هذه الحالات توزعت بين 2,600 حالة سوء تغذية حاد وخيم، و7,115 حادة متوسطة لأطفال دون سن الخامسة من العمر، بالإضافة إلى 5,246 حالة لدى نساء حوامل ومرضعات.

 

 

المصدر : وكالة 2ديسمبر 

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!