كييف تدعو الحكومة الألمانية مجددا لتوريد صواريخ “تاوروس”

قبل 10 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

واصلت أوكرانيا ضغطها على الحكومة الألمانية من أجل توريد صواريخ جوالة من طراز "تاروس" الألمانية لكييف من أجل الدفاع عن نفسها في مواجهة روسيا.

وقال وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد (13 أغسطس/ آب 2023) إن أوكرانيا بحاجة لهذه الصواريخ "كي تنقذ حياة عدد أكبر من الجنود والمدنيين الأوكرانيين وللإسراع من تحرير مناطقها".

وتابع الوزير الأوكراني: " الصيغة بسيطة: مدى أطول للصواريخ يعني مدة أقصر للحرب"، وأوضح أنه من خلال هذا السلاح سيمكن لأوكرانيا "الوصول لقوات الاحتلال الروسية على الأراضي الأوكرانية بعيدا عن الجبهة الأمامية والتسبب في إزعاج خدماتها اللوجستية وتدمير مراكز القيادة ومستودعات الذخيرة".

وكان قد ازداد الضغط على المستشار الألماني أولاف شولتس أيضا مؤخرا في هذا الشأن. ودعا ساسة من أحزاب حكومية ومن المعارضة لتوريد نظام الأسلحة المناسب لتدمير المخابئ ومراكز القيادة المحمية على مسافة تصل إلى 500 كيلومتر، للقوات

المسلحة الأوكرانية. ويرى مؤيدو ذلك أن هذا الأمر سيمثل خطوة واضحة نحو الأمام من أجل تعزيز القدرة الدفاعية لأوكرانيا. وكان وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس قد صرح مطلع الشهر الجاري بأن توقيت اتخاذ قرار بهذا الشأن لم يحن بعد.

وتعهد وزير الخارجية الأوكراني في تصريحاته التي تم نشرها اليوم مجددا باستخدام هذه الصواريخ داخل الحدود الأوكرانية فقط، وأكد أن أية مخاوف من احتمالية أن تستخدم أوكرانيا صواريخ "تاروس" ضد أهداف على الأراضي الروسية بأنها "غير مبررة".

من جانب آخر أعلنت بعثة "جمهورية دونيتسك الشعبية" لدى مركز التحكم والتنسيق المشترك بشأن القضايا المتعلقة بجرائم الحرب الأوكرانية أن القوات المسلحة الأوكرانية قصفت دونيتسك ست مرات في ساعة واحدة فقط صباح اليوم الأحد.

وقالت البعثة، عبر قناتها على تليغرام، إن القوات الأوكرانية أطلقت 19 قذيفة، منها سبع قذائف من عيار 155 ملم تحمل عبوات عنقودية، باتجاه مناطق بتروفسكي وكويبيشيفسكي وكييفسكي في دونيتسك من الساعة 35:05 صباحا حتى 30:6 صباحا بتوقيت موسكو اليوم الأحد، بحسب ما أوردته وكالة تاس الروسية للأنباء.

وأضافت البعثة أنه يتم الآن التحقق من المعلومات حول الأضرار والخسائر وأن جمهورية دونيتسك الشعبية تعرضت إجمالا للقصف 13 مرة اليوم من قبل القوات الأوكرانية التي أطلقت أكثر من 44 قذيفة.

بدورها أعلنت وزارة الدفاع الروسية الأحد أن الدفاع الجوي الروسي دمّر طائرة مسيرة أوكرانية فوق منطقة بيلغورود، دون وقوع خسائر أو أضرار.

ونقلت وكالة أنباء "سبوتنيك" عن وزارة الدفاع الروسية قولها في بيان لها، اليوم الأحد، إنه "في حوالي الساعة الرابعة فجرا، تم إحباط محاولة من قبل نظام كييف لشن هجوم إرهابي بطائرة واحدة دون طيار ضد مرافق في روسيا الاتحادية".

وأفاد رئيس المركز الصحفي لمجموعة قوات "المركز" الروسية، ألكسندر سافتشوك، في وقت سابق اليوم الأحد، بأن "القوات الروسية صدت خمس هجمات للقوات الأوكرانية في اتجاه كراسني ليمان، وكبدتها خسائر تقدر بأكثر من 80 عسكريا".

ويصعب التحقق من هذه الأنباء في ظل عدم وجود مصادر خبرية مستقلة.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!