زيلينسكي يتوقع استئناف الهجمات الروسية على شبكة الكهرباء الأوكرانية

قبل 10 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يوم الأحد إنه يتوقع أن تستأنف روسيا هجماتها على نظام الطاقة الأوكراني بمجرد عودة الطقس البارد في وقت لاحق من هذا العام، وتعهد ببذل كل ما في وسعه لحماية شبكة الكهرباء.

وتضرر ما يقرب من 40 بالمئة من نظام الطاقة الأوكراني بسبب ضربات صاروخية وبطائرات مسيرة روسية خلال الشتاء الماضي، مما أغرق مدنا أوكرانية في ظلام دامس وبرد قارس فيما وصفته كييف باستراتيجية متعمدة لإلحاق الأذى بالمدنيين، وهي جريمة حرب.

وتقول موسكو إنها شنت الهجمات لتقليل قدرة أوكرانيا على القتال.

ومنذ عودة الطقس الحار، انحسرت الضربات على البنية التحتية للطاقة في أوكرانيا. لكن زيلينسكي قال خلال زيارة لمدينة إيفانو فرانكيفسك في غرب البلاد يوم الأحد إنه يتوقع استئناف الهجمات على الطاقة.

وقال زيلينسكي لكبار المسؤولين الحكوميين والأمنيين والإقليميين "من الواضح أن هذا الخريف و... في الشتاء سيحاول العدو تكرار الإرهاب باستهداف صناعة الطاقة الأوكرانية. علينا أن نكون مستعدين لذلك على أي حال".

وأضاف "على المستوى الحكومي والأمني ​​سنفعل كل ما هو ممكن".

وأوضح زيلينسكي أن الحكومة ومسؤولي الأمن والعاملين بالطاقة يعملون على حماية نظام الطاقة من الأضرار المادية أو التخريب أو الهجمات الإلكترونية. وقال إن كل مدينة وبلدة في أوكرانيا يجب أن تكون مستعدة للتعامل مع حالات الطوارئ في قطاع الطاقة.

وساعدت الإصلاحات السريعة، التي تعتمد غالبا على معدات الطاقة الاحتياطية التي يرسلها شركاء كييف الغربيون، أوكرانيا على تجاوز الشتاء الماضي.

وعبر وزير الطاقة جيرمان جالوشينكو عن ثقته هذا الأسبوع في أن أوكرانيا يمكن أن توفر احتياجاتها خلال الأشهر الباردة.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!