توقف المناورات العسكرية بين أستراليا وأمريكا بعد تحطم هليكوبتر

قبل 9 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

توقفت المناورات العسكرية المشتركة بين أستراليا والولايات المتحدة يوم السبت بعد تحطم طائرة هليكوبتر تابعة لقوات الدفاع الأسترالية في المحيط قبالة ساحل ولاية كوينزلاند.

ومن المعتقد أن أربعة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم بعد الحادث الذي وقع عندما سقطت الطائرة الهليكوبتر في المياه بالقرب من جزيرة هاميلتون على بعد حوالي 890 كيلومترا إلى الشمال من بريزبين عاصمة الولاية في وقت متأخر من يوم الجمعة.

وقال وزير الدفاع الأسترالي ريتشارد مارليس صباح يوم السبت إن مهمة العثور على الطائرة الهليكوبتر المفقودة وطاقمها المكون من أربعة أفراد جارية في المنطقة.

وقال مدير المناورات العسكرية المعروفة باسم "تاليسمان سابر" البريجادير داميان هيل إن المناورات توقفت في أعقاب حادث التحطم.

وأضاف وفقا لما ورد في نص رسمي "بدأنا تعليقا مؤقتا للمناورات تاليسمان سابر في جميع أنحاء أستراليا لكل المشاركين فيها لتمكينهم جميعا، بغض النظر عن جنسيتهم، من التواصل مع عائلاتهم واطلاعهم على ما يحدث".

تُجرى المناورات على مدى أسبوعين بمشاركة قوات يزيد قوامها على ثلاثين ألف جندي ومشاركين من 11 دولة أخرى في استعراض للقوة والوحدة وسط الحشد العسكري الصيني في المنطقة.

تقام المناورات في مواقع مختلفة في جميع أنحاء أستراليا وتشمل محاكاة لقتال بري وجوي بالإضافة إلى عمليات إنزال برمائي.

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!