رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك يوجه بتشديد الإجراءات الأمنية وتعقب وضبط العناصر الإرهابية في شبوة

قبل 3 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

وجه رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، الأجهزة العسكرية والأمنية والسلطة المحلية بمحافظة شبوة، بتشديد الإجراءات الأمنية واتخاذ التدابير اللازمة لتعقب وملاحقة وضبط العناصر الاجرامية والإرهابية التي تحاول زعزعة الامن والاستقرار في المحافظة.

 

وتابع رئيس الوزراء خلال اتصال هاتفي اجراه، مساء اليوم، مع محافظ شبوة عوض الوزير، نتائج التحقيقات الأولية في الهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى النقاط العسكرية التابعة للواء الأول في منطقة المصينعة بمديرية الصعيد، ونجم عنه استشهاد جنديان وجرح اخرين.. موضحا ان التحقيقات الأولية تشير الى تورط تنظيم القاعدة الإرهابي في تنفيذ هذا الهجوم الذي تصدت له قوات دفاع شبوة ببسالة وأوقعت عددا من القتلى في صفوف العناصر الإرهابية، واجبرت البقية على الهروب من المنطقة، واستمرار ملاحقتها من قبل القوات العسكرية.

 

وقدم الدكتور معين عبدالملك، العزاء لأسر الشهيدين سالم حسن الطوسلي العولقي، وايمن حنتوش البزعلي العولقي، في هذه العملية الإرهابية، وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.. موجها الأجهزة المختصة باستمرار تعقب وملاحقة وضبط العناصر الإرهابية واتخاذ التدابير اللازمة لعدم تكرار هذه الاعمال .

 

وشدد رئيس الوزراء، على أهمية الحزم وعدم التهاون في ردع الخلايا والعناصر الاجرامية والإرهابية وملاحقتها، وتعزيز التنسيق لمنع تكرار هذه الاعمال وضبط الامن والاستقرار .. لافتا الى أهمية استنهاض الوعي المجتمعي لمساعدة أجهزة الدولة في كشف وضبط هذه العناصر.

 

وأكد رئيس الوزراء ان الحكومة وبدعم من مجلس القيادة الرئاسي لن تتوانى عن اتخاذ كل الاجراءات الرادعة لردع الإرهاب وضبط عناصره أينما كانت، وتقديم الدعم للأجهزة العسكرية والامنية للقيام بواجباتها، والتنسيق مع شركاء اليمن، للقضاء على آفة الإرهاب.

 

واطلع رئيس الوزراء من محافظ شبوة على تقرير اولي حول العملية الإرهابية، والإجراءات المتخذة والتنسيق الجاري مع المؤسسة العسكرية والأمنية للحفاظ على الامن والاستقرار وملاحقة الخلايا الإرهابية.. مؤكدا الحرص على التعاون والتنسيق العملياتي الكامل بين مختلف الوحدات والأجهزة العسكرية والأمنية العاملة بالمحافظة، وما تقدمه دول تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والامارات من دعم في هذا الجانب.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!