العليمي: ندعم كافة المبادرات الرامية لتحقيق السلام باليمن

قبل 9 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلن رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، الأربعاء، دعمه لكافة المبادرات الرامية لتحقيق السلام في البلاد.

جاء ذلك خلال لقائه في العاصمة المؤقتة عدن (جنوب) المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وخلال اللقاء استمع العليمي إلى إحاطة من المبعوث الأممي الخاص حول نتائج لقاءاته الأخيرة على الصعيدين المحلي والإقليمي، حسب الوكالة.

وأكد العليمي في اللقاء، "التزام مجلس القيادة الرئاسي والحكومة بدعم مساعي المبعوث الخاص للأمم المتحدة، والوسطاء الإقليميين والدوليين، وكافة المبادرات الرامية إلى إنهاء المعاناة الإنسانية، وتحقيق التطلعات المشروعة للشعب اليمني في استعادة مؤسسات الدولة، والسلام والاستقرار والتنمية".

ورحب العليمي "ببيان مجلس الأمن الدولي الأخير الذي دعا فيه الأطراف إلى الانخراط بحسن نية في جهود السلام، والتشديد على ضرورة استناد أي عملية تفاوضية إلى المرجعيات المتفق عليها، وعلى وجه الخصوص قرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

والجمعة، دعا مجلس الأمن الدولي الأطراف اليمنية إلى "مواصلة الحوار والانخراط بشكل بناء في عملية السلام".

كما دعا العليمي "المجتمع الدولي إلى مضاعفة الضغوط على المليشيات الحوثية، للوفاء بالتزاماتها المتعلقة بملف المحتجزين"، بحسب المصدر ذاته.

وفي وقت سابق الأربعاء، دعا غروندبرغ، الأطراف اليمنية إلى اتخاذ خطوات جريئة لإنهاء الصراع بالبلاد، وذلك في ختام زيارته إلى العاصمة صنعاء، استمرت يومين، عقد خلالها لقاءات مع قيادات بجماعة الحوثي.

ولعدة أشهر، تتضاعف مساعٍ إقليمية ودولية لتحقيق حل سياسي شامل للأزمة في اليمن، شملت زيارات لوفود سعودية وعمانية إلى صنعاء، وجولات خليجية للمبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!