غروندبرغ يرحب بمبادرات السعودية والحوثيين لإطلاق المحتجزين

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

رحب المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، السبت، بالمبادرات الأحادية التي نفذتها المملكة العربية السعودية وجماعة الحوثيين مؤخرا، لإطلاق سراح عدد إضافي من المحتجزين لدى الطرفين.

والاثنين الماضي، أعلن التحالف العربي الإفراج عن 104 أسرى حوثيين بمبادرة إنسانية من السعودية لدعم جهود تثبيت الهدنة وتهيئة أجواء الحوار بين الأطراف اليمنية للتوصل إلى حل سياسي للأزمة.

بينما أعلنت جماعة "الحوثي" الخميس، إطلاق سراح 77 أسيرا للحكومة، في إطار مبادرة إنسانية بمناسبة عيد الفطر، في بيان صادر عن رئيس لجنة شؤون الأسرى في الجماعة عبد القادر المرتضى.

وحث غروندبرغ "أطراف النزاع في اليمن، على اتخاذ خطوات نحو إنهاء معاناة آلاف الأسر اليمنية التي ما زالت تنتظر لم شملها مع ذويهم المحتجزين".

وأشار إلى أنه تم خلال الأسبوع الماضي، "إطلاق سراح نحو 900 محتجز تقريبا عن طريق الجهود التيسيرية لمكتب الأمم المتحدة في اليمن".

وتمنّى أن "تجلب عمليات الإفراج وجمع الشمل الأخيرة السلوى للمجتمعات اليمنية في العيد، وأن تستمر الأطراف في العمل مع الأمم المتحدة لتنفيذ التزامها بالإفراج عن كل المحتجزين على خلفية النزاع طبقا لاتفاق ستوكهولم".

وفي 16 أبريل/ نيسان الجاري، أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر استكمال إطلاق سراح 869 محتجزا في اليمن، ضمن صفقة تبادل بين أطراف الصراع.

وفي 20 مارس/ آذار الماضي، اتفقت الحكومة اليمنية مع الحوثي على الإفراج عن 887 أسيرا ومختطفا من الجانبين، في ختام مشاورات عقدت بسويسرا بالخصوص.

عادات غذائية يجب تفاديها في رمضان

لا تعليق!