إطلاق 3 صواريخ من سوريا باتجاه إسرائيل... وسقوط أحدها في الجولان

قبل 10 شهر | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

أفاد الجيش الإسرائيلي أن ثلاثة صواريخ أطلقت مساء السبت من سوريا في اتجاه اسرائيل، وذلك بعد قصف مماثل من لبنان المجاور في الأيام الأخيرة على خلفية تصاعد أعمال العنف في الشرق الأوسط.

 

وقال الجيش، في بيان مقتضب، إن أحد الصواريخ «سقط في أرض خلاء بجنوب هضبة الجولان»، التي ضمتها إسرائيل بعد احتلالها عام 1967، من دون أن يذكر مزيداً من التفاصيل. وكان أعلن في وقت سابق أن صافرات الإنذار دوت في هذه المنطقة.

 

 

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن الجيش يجري راهناً تحقيقاً في الحادثة، ويقوم بعمليات قصف باتجاه سوريا رداً على إطلاق الصواريخ. 

 

من جانبها، أعلنت القوات المسلحة الأردنية، في وقت لاحق، انفجار صاروخ في الهواء بمنطقة وادي عقربا المحاذية للحدود السورية. وصرّح مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أنه «في تمام الساعة العاشرة وخمس وعشرين دقيقة من مساء اليوم السبت، انفجر صاروخ في الهواء بمنطقة وادي عقربا، المحاذية للحدود السورية، مما أدى إلى سقوط شظاياه في المنطقة نفسها»، بحسب وكالة «بترا» للأنباء.

 

 

وأكد المصدر أنّ سقوط الشظايا لم يُحدِث أيّ ضرر بالأرواح أو الممتلكات، مشيراً إلى أن الفرق المختصة من سلاح الهندسة الملكي ستتعامل مع موقع الحادث للكشف عن أي تفاصيل أخرى.

 

 

وبيّن المصدر أن القوات المسلحة ماضية في مراقبة أي تطورات للأوضاع في المنطقة. وأهابت القوات المسلحة الأردنية بالمواطنين عدم تداول الإشاعات التي من شأنها إثارة القلق بين أبناء المجتمع، دون الرجوع إلى المصدر الصحيح للمعلومة.

 

 

ويأتي إطلاق الصواريخ بعد تصعيد غير مسبوق على الجبهة الاسرائيلية-اللبنانية منذ 2006. فقد أطلق نحو ثلاثين صاروخا الخميس من لبنان في اتجاه إسرائيل ما أسفر عن إصابة شخص وخلف أضرارا مادية. وقال الجيش الاسرائيلي إن الصواريخ التي لم تتبن أي جهة إطلاقها هي «نيران فلسطينية»، مرجحا أن تكون حركة «حماس» التي تسيطر على قطاع غزة تقف وراء هذا التصعيد.

 

 

الشرق الاوسط 

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!