الرئيس الأمريكي: نتطلع لإنهاء الحرب في اليمن بشكل دائم

قبل 10 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن، الأحد، عن تطلعه إلى إنهاء الحرب في اليمن بـ"شكل دائم".

جاء ذلك في بيان صادر عن بايدن بمناسبة الذكرى الأولى لانطلاق هدنة في اليمن بدأت في 2 أبريل /نيسان 2022 واستمرت 6 أشهر.

وقال بايدن في بيان نشره موقع السفارة الأمريكية باليمن، إن "مرور عام على الهدنة يمثل علامة بارزة في حرب اليمن".

وأضاف: "أتطلع إلى مواصلة العمل مع جميع شركائنا في المنطقة لإنهاء الحرب في اليمن بشكل دائم".

وأشار إلى أن "عاما واحدا أنقذ أرواحا لا حصر لها من اليمنيين، ومكن من تدفق المساعدات الإنسانية المتزايدة في جميع أنحاء البلاد، وسمح لليمنيين بالسفر في جميع أنحاء الشرق الأوسط، ووضع الأسس لسلام شامل".

وأردف: "كان الحفاظ على هذه الهدنة وتعزيز التقدم نحو السلام محور التركيز الرئيسي لحكومتي مع شركائنا في الشرق الأوسط".

ومضى بايدن قائلا: "سيستمر هذا التركيز بشكل مكثف، ونحن نسعى للبناء على هذا التقدم الاستثنائي ودعم جميع الجهود الرامية إلى حل شامل لهذا الصراع".

وأوضح أن "توقف الهجمات عبر الحدود من اليمن في العام الماضي، بالإضافة إلى الضربات الجوية داخل اليمن، هي نتيجة إيجابية أخرى للهدنة".

ومطلع أبريل/ نيسان 2022، بدأت هدنة في اليمن، تم تمديدها حتى 2 أكتوبر/ تشرين الأول من العام نفسه.

ونجحت الهدنة في خفض حدة التصعيد العسكري، وإعادة تشغيل الرحلات الجوية من مطار صنعاء (شمال)، وفتح ميناء الحديدة (غرب) الخاضعين لسيطرة الحوثيين.

وتبذل الأمم المتحدة وجهات دولية وإقليمية جهودا لاستئناف الهدنة، والبناء عليها لتحقيق تسوية سياسية شاملة للنزاع في اليمن.

الظاهرتان المناخيتان إل نينيو وإل نينيا

لا تعليق!