برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.. اتفاق بين الوفد الحكومي والحوثيين على إطلاق سراح 887 أسيراً ومختطفا

قبل سنة 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

اتفق الوفد التفاوضي الحكومي ومليشيا الحوثي في ختام جولة المفاوضات حول ملف المحتجزين والأسرى والمختطفين، اليوم، بمدينة برن السويسرية، برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، على إطلاق سراح أكثر من 887 أسيراً ومختطفا كمرحلة أولى يتبعها مراحل أخرى وصولاً إلى الإفراج الكلي على أساس قاعدة الكل مقابل الكل.

 

وقال وكيل وزارة حقوق الإنسان عضو لجنة المفاوضات ماجد فضائل في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) " إن جولة المفاوضات التي بدأت في الـ 11 من شهر مارس الجاري واختتمت اليوم، توصلت إلى اتفاق يشمل أكثر من 887 أسيراً ومختطفاً بينهم اللواء ناصر منصور هادي، واللواء محمود الصبيحي، وعدد من أبناء عضو مجلس القيادة الرئاسي العميد طارق صالح ونائب رئيس الجمهورية السابق علي محسن صالح".

 

وأضاف فضائل " كما تضمن الاتفاق الصحفيين الأربعة المحكوم عليهم بالإعدام، وعدد من القادة العسكريين والمدنيين، والعشرات من المحكومين، وعدد من أسرى تحالف دعم الشرعية في اليمن" .. مجدد التأكيد على حرص الحكومة على إطلاق كافة المختطفين والأسرى وفق مبدأ الكل مقابل الكل، بما يكفل إنهاء معاناتهم ولم شملهم بأسرهم

 

هذا وقد رحبت الحكومة اليمنية بهذا الاتفاق 

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!