البرلمان الأوروبي يتبنى قرارا بإدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب

قبل 2 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

تبنى البرلمان الأوروبي بالأغلبية، يوم الأربعاء، قرارا يدعو دول الاتحاد إلى إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة التنظيمات الإرهابية.

وفي وقت سابق، دعا عدد من النواب الأوروبيين إلى تصنيف الحرس الثوري الإيراني ضمن قائمة المنظمات الإرهابية.

وكان النائب السويدي علي رضا أخوندي (43 عاما) من حزب الوسط هو من طرح هذه المبادرة التي لقيت إقبالا من قبل 117 نائبا أوروبيا.

وقال علي رضا أخوندي: "لنجتمع ونتوحد بروح مشتركة لكي نصنف الحرس الثوري الإيراني كمنظمة إرهابية.. لا يكفي العقاب فقط، بل نحتاج إلى قرار".

وهؤلاء النواب اقتنعوا بضرورة فرض عقوبات أكثر شدة على إيران.

ومن بين النواب الذين وقعوا على هذا الطلب، بعضهم من فرنسا، مثل نتالي لوازو من حزب (أوروبا الجديدة) ورافاييل غلوكسمان (الحزب الاشتراكي).

وبالتزامن مع هذا الطلب، نظم أفراد الجالية الإيرانية في أوروبا وداعمون لهم وقفة احتجاجية أمام مقر البرلمان بمدينة ستراسبورغ الفرنسية وفي نحو خمسين مدينة أوروبية أخرى للضغط على الاتحاد الأوروبي.

ضحايا حرب اليمن من الأطفال

لا تعليق!