رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني يفتتح العيادات التخصصية المجانية في مؤسسة اليمن لرعاية مرضى السرطان

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أفتتح رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، أمس  العيادات التخصصية الخيرية المجانية في مؤسسة اليمن لرعاية مرضى السرطان والاعمال الخيرية بالعاصمة المصرية القاهرة.

 

 

وخلال حفل التدشين، الذي حضره سفير اليمن لدى بالقاهرة الدكتور محمد مارم، وعضو مجلس النواب علي العنسي، ورئيس مؤسسة اليمن لرعاية مرضى السرطان الحاج عبد الواسع هائل سعيد أنعم، ورئيس مجلس مؤسسة العيسي للتنمية أحمد العيسي، نقل رئيس المجلس تحايا فخامة الرئيس الدكتور رشاد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي وأعضاء المجلس..معبراً عن سعادته بهذا العمل الإنساني المتميز، الذي يتطلب مساهمة وتكاتف وتعاون رجال الأعمال والقادرين على بذل المزيد من أعمال الخير وأن يكونوا جزء لا يتجزأ منه وأن يحذو حذو مجموعة هائل سعيد أنعم ومجموعة العيسي ومجموعة حسن جيد.

 

 

ودعا البركاني رجال الخير والتجار وكافة القادرين، على مضاعفة الجهود الخيرية والإنسانية في تقديم المساعدة ومد يد العون لإخوانهم مرضى السرطان الذين هم أكثر الناس ضرراً ومعاناة، من أجل مساعدتهم في الحصول على الخدمات الطبية اللازمة والتخفيف من معاناتهم ودعمهم معنوياً ونفسياً..مؤكداً على ضرورة ترجمة شعار (نحن منكم وأنتم منا) على أرض الواقع.

 

 

كما قدم رئيس المجلس مساهمة من مجلس النواب في دعم المؤسسة بمبلغ 30 مليون ريال..مؤكدًا على أهمية هذه المؤسسة ودورها الذي تسعى من خلاله بإيجاد أبواب الأمل لمرضى السرطان القادمين من اليمن الى العلاج في مصر ..مبدياً استعداده على أن يتم طرح ومناقشة مشروع تخصيص صندوق لدعم مرضى السرطان، وبحث موضوع الأجهزة المتعلقة بالمسح الذري والإشعاعي والغير موجودة في الداخل مع الجهات ذات الصلة والمتخصصة لإيصال هذه الخدمة للمرضى الذين لا يستطيعون الوصول الى القاهرة وبقية دول العالم.

 

 

وحسب ما نشرته وكالة سبأ اليمنية للانباء فقد طاف رئيس المجلس، بأقسام المؤسسة، والتقى بعدد من المرضى ..مشيداً بالجهود الكبيرة التي تبذلها المؤسسة في متابعة علاج المرضى القادمين من اليمن ومساعدتهم في تكلفة العلاج والتخفيف من معاناتهم.

 

 

كما أستمع رئيس مجلس النواب، من رئيس مجلس إدارة المؤسسة الحاج عبدالواسع هائل سعيد أنعم، الى شرح مؤجز على ماتقوم به المؤسسة من تقديم الخدمات المساندة والرعاية الصحية للمرضى المصابين بالسرطان، والاهمية الكبيرة التي من خلالها انشأت المؤسسة خدمة لأبناء اليمن الأشد إحتياجات الذين لايجدون من يمد لهم يد العون سواء في الداخل أو الخارج، متمنياً المزيد من الاسهامات لرجال الاعمال في دعم برامج المؤسسة وتوفير الدعم من الدولة.

 

 

وأوضح السفير الدكتور محمد مارم، أن المؤسسة وليدة في جمهورية مصر العربية ولكن بتكاتف الخيرين ورجال الاعمال أصبحت صرحاً كبيراً ونقطة ضوء لليمنيين القادمين الى مصر للعلاج من خلال برامجها الخدمية لمرضى السرطان الاشد احتياجا.

 

 

و أستعرض مدير عام المؤسسة محمد اليافعي، أهم الانجازات التي تحققت في المؤسسة منذ افتتاحها في إبريل الماضي 2022 م والتي وصلت الحالات التي تم خدمتها 1883 حالة..مؤكداً أن المؤسسة بدأت في عملها بناءً على دراسة الواقع والاحتياجات الفعلية لمرضى السرطان ومن خلالها تم افتتاحها

ضحايا حرب اليمن من الأطفال

لا تعليق!