رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد العليمي يلتقي سفراء الدول دائمة العضوية والاتحاد الاوروبي [

قبل سنة 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

التقى  الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، اليوم الاثنين، ومعه عضو المجلس فرج البحسني، سفراء الدول دائمة العضوية بمجلس الامن، والاتحاد الاوروبي المعتمدين لدى اليمن الذين ناقش معهم تطورات الساحة اليمنية، وتداعيات التصعيد الارهابي الحوثي على الوضع الانساني والسلم والامن الدوليين.

 

 

وفي اللقاء، عرض رئيس مجلس القيادة الرئاسي، نتائج الاصلاحات التي يقودها المجلس والحكومة خلال الفترة الماضية على كافة المستويات، والدعم الدولي المطلوب لتعزيز مسار تلك الاصلاحات.

 

 

واشار فخامة الرئيس، الى الانجازات المحققة في مجالات البناء المؤسسي والخدمي، وجهود مكافحة الفساد، وحماية الحقوق و الحريات بما في ذلك تفعيل دور الاجهزة القضائية والنيابية، والرقابية.

 

 

كما تطرق الرئيس، الى الجهود الجارية لاعادة بناء مؤسستي الجيش والامن، بموجب نتائج تقرير اللجنة الامنية والعسكرية المشتركة، اضافة الى الاصلاحات الخدمية في مختلف القطاعات بدعم من الاشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة.

 

 

و اشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، بالموقف الدولي الموحد ازاء القضية اليمنية..مؤكداً تمسك المجلس والحكومة بحل شامل للازمة وفقاً للمرجعيات المتفق عليها وطنياً واقليمياً ودوليا.

 

 

وذكر فخامة الرئيس، مجموعة السفراء الاجانب بمسار جهود السلام التي انقلبت عليها المليشيات الارهابية، بما في ذلك اعلان الهدنة التي اثبتت من خلالها المليشيات للعالم انها ليست شريكاً جاداً للسلام.

 

 

واشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، في هذا السياق بموقف دول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية التي قدمت كافة التسهيلات لانجاح الهدنة..منوهاً على وجه الخصوص بمبادرة المملكة لاحلال السلام والامن والاستقرار في اليمن.

 

 

وحسب ما نشرته وكالة سبأ اليمنية للانباء فقد حذر فخامة الرئيس، من ان تؤدي الهجمات الارهابية الحوثية على البنى التحتية الاقتصادية الى نسف مساعي السلام، فضلاً عن تداعياتها الانسانية الكارثية التي قد تشمل عجز الحكومة عن دفع رواتب الموظفين والوفاء بالتزاماتها الاساسية تجاه المواطنين، مايؤكد احتفاظها بحق الرد على تلك الانتهاكات المدعومة من النظام الايراني.

 

 

وقال "ان هذا التصعيد من جانب المليشيات الحوثية يؤكد مدى ارتهانها للنظام الايراني الذي يدير عملياته في المنطقة حرسه الثوري من غرفة سوداء واحدة".

 

 

ووضع رئيس مجلس القيادة الرئاسي، السفراء الاجانب امام الاجراءات الحكومية لردع الانتهاكات الارهابية للقانون الدولي بموجب قرار مجلس الدفاع الوطني بتصنيف المليشيات الحوثية منظمة ارهابية..مطمئناً مجتمع العمل الانساني بمراعاة تدخلاتها الاغاثية في جميع انحاء البلاد.

 

 

من جانبهم، اشاد مجموعة السفراء الاجانب بالمبادرات الحكومية من اجل تخفيف المعاناة الانسانية، وتعاطيها الجاد مع جهود التهدئة..مؤكدين دعمهم الكامل للاصلاحات الاقتصادية والخدمية التي يقودها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة في المحافظات المحررة.

 

 

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور يحيى الشعيبي، ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك

أبرز ما جاء في لقاء معالي الدكتور شائع محسن الزنداني مع قناة سكاي...

لا تعليق!