ناطق المقاومة الوطنية العميد دويد يطالب بموقف دولي يدين جريمة تصفية أسير من حراس الجمهورية في سجون مليشيا الحوثي

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أدان العميد صادق دويد، الناطق الرسمي باسم المقاومة الوطنية عضو القيادة المشتركة بالساحل الغربي، تصفية المليشيا الحوثية الإرهابية أحد أسرى حراس الجمهورية، وتسليمه، اليوم الثلاثاء، جثةً هامدة عبر الصليب الأحمر الدولي.

 

  وقال العميد دويد، في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، "ندين الجريمة البشعة، ونطالب الصليب الأحمر بإجراء تحقيق شفاف للكشف عن ملابسات وفاة الأسير لدى مليشيا الحوثي (ليث عبدالعزيز أحمد عبدالله)".

 

  وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد دعا الناطق باسم المقاومة الوطنية إلى موقف دولي يدين الجريمة ويحاسب الجناة ويضع حداً لجرائم الحرب والانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى والمختطفون في سجون مليشيا الحوثي.

 

  موضحاً أن "الجُندي الشهيد ليث عبدالعزيز، وقع في أسر المليشيا الحوثية بتاريخ 21/3/2021، وظل في سجونها حتى تسليم جثته اليوم الثلاثاء للمستشفى العسكري في تعز عبر الصليب الأحمر، وعليها آثار التعذيب الوحشي ظاهرة بوضوح"، ما يشير بوضوح إلى تصفيته تحت التعذيب.

 

  وتكررت عمليات تصفية أسرى ومعتقلين في سجون المليشيا الحوثية، وتسليمهم جثثاً هامدة لأهاليهم، إلا أن هذه الجرائم الوحشية التي تتنافى وقيم وأعراف القانون الدولي الإنساني لم تلقَ ما يكفي من التضامن والإدانة من قبل المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان لوضع حد لها

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!