بوتين: مستعدون لتصدير ما يصل إلى 50 مليون طن من الحبوب ومليوني طن من الأمونيا

قبل 2 _WEEK | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الجمعة عن استعداد روسيا لتصدير نحو 50 مليون طن من الحبوب ومليوني طن من الأمونيا إلى الأسواق العالمية.

وقال بوتين خلال اجتماع لمجلس الأمن الروسي يوم الجمعة: "نعتقد أنه من الصواب زيادة الشحنات إلى الدول الأكثر فقرا .. إجمالا، سنقوم بحلول نهاية العام بتوريد 30 مليون طن من الحبوب ومستعدون لزيادة هذا الحجم إلى 50 مليون طن أو أكثر، لأن لدينا حصاد جيد هذا العام".

وأشار بوتين إلى أن روسيا صدرت في الفترة بين مايو وأغسطس 6.6 مليون طن من الحبوب إلى الأسواق العالمية، منها 6.3 مليون طن تم إرسالها إلى دول آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية.

وحول تصدير الأسمدة، قال الرئيس الروسي: "خلال الأشهر الأربعة من هذا العام، صدرت روسيا 7 ملايين طن من الأسمدة، وهي البوتاس والنيتروجين والأسمدة المركبة والأسمدة المختلطة. وذهب حوالي 3 ملايين طن منها، أي نصفها تقريبا، إلى بلدان آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية".

وأشار بوتين إلى أن روسيا "مستعدة لتوريد الأمونيا بكمية نحو مليوني طن"، مضيفا أنه "يمكن إنتاج كمية كبيرة من الأسمدة منه، وستأتي هناك كمية ضخمة من القمح باستخدام هذه الأسمدة".

ولفت الانتباه إلى وجود بعض المشاكل الفنية التي يتم العمل على حلها حاليا، بما في ذلك من خلال الأمم المتحدة.

وأعرب بوتين عن استعداد روسيا للتبرع بأسمدة البوتاس مجانا للدول النامية التي هي في أمس الحاجة إليها.

وأضاف أن كميات كبيرة من الأسمدة الروسية تراكمت في بعض موانئ الدول الأوروبية بسبب العقوبات.

ورحب بوتين برفع المفوضية الأوروبية للقيود المفروضة على توريد الأسمدة الروسية، لكنه أكد أنه من غير المقبول حظر الإمدادات إلى آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية ووصف هذا الحظر بأنه تمييز مرفوض ضد شركائنا.

ووجه وزارة الخارجية بالعمل مع الجهات المعنية بما فيها الأمم المتحدة على تسوية هذه المشكلة، مشيرا إلى ضرورة أن يشمل الحل تصدير الأسمدة البيلاروسية أيضا.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!