أمهات المختطفين باليمن يطالبن بتدخل أممي عاجل لإنقاذ 15 سجينا

قبل 3 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

طالبت رابطة أمهات المختطفين اليمنيين منظمات حقوق الإنسان، وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، بالتدخل العاجل لإنقاذ 15 مختطفاً في إحدى سجون ميليشيا الحوثي بصنعاء.

 

 

وقالت الرابطة الحقوقية، في بيان اليوم الأحد، إن المختطفين يتعرضون لمعاملة سيئة وإجراءات تعسفية منذ أكثر من أسبوعين بحسب بلاغ للأهالي.

 

 

وأضافت أن المختطفين يتعرضون للاعتداء اللفظي والجسدي والسجن الانفرادي وتقليل وجبات الطعام إلى وجبة واحدة وحرمان المرضى منهم من أدويتهم والسماح بزيارة واحدة فقط لدورة المياه خلال اليوم.

 

 

وحسب ما نشرته قناة الحدث العربية فقد حمّلت الرابطة ميليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة المختطفين، مطالبةً المنظمات الحقوقية بالضغط على الميليشيا لإيقاف تلك الانتهاكات وإطلاق سراح جميع المعتقلين والمخفيين قسراً.

 

 

يذكر أن ميليشيات الحوثي تحتجز في سجونها الآلاف من اليمنيين المناوئين لها وتمارس بحقهم أبشع أنواع التعذيب الجسدي والنفسي، وتمنع الزيارات عنهم.

 

 

ويتعرض المختطفون في سجون ميليشيا الحوثي للتعذيب الجسدي والنفسي، فيما قتل العشرات منهم تحت التعذيب منذ انقلاب الميليشيات الحوثية على السلطة أواخر العام 2014.

 

 

كما تمنع الميليشيات إدخال الطعام والدواء للمساجين مما أدى إلى تفشي الأمراض والأوبئة في أوساطهم، في حين تفاجأت بعض الأسر بخروج ذويها جثث هامدة، والبعض الآخر خرج مشلولاً جراء عمليات التعذيب

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!