سلطات زابوروجيه لا تستبعد احتمال الإغلاق المؤقت للمحطة الكهروذرية

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

قال فلاديمير روغوف عضو مجلس إدارة مقاطعة زابوروجيه، إن استمرار القصف الأوكراني لمحطة زابوروجيه الكهروذرية تسبب بتقليص كبير لكميات الكهرباء المنتجة هناك.

 

 وشدد روغوف على أنه إذا استمر القصف الأوكراني لهذه المحطة، فمن غير المستبعد وقف عملها وإغلاقها بشكل مؤقت.

 

 

وأضاف روغوف في حديث له اليوم: "يتسبب القصف الأوكراني المستمر بتعطيل عمل خطوط نقل الطاقة استطاعة 750 كيلوفولت. ليس هناك شك في أن المناطق المتبقية تحت سيطرة زيلينسكي ستواجه مشاكل في توفير الكهرباء. لقد أدى ذلك إلى أن التحميل في المحطة بات ضئيلا للغاية، والإنتاج ضئيل، ويجري العمل حاليا وفق نظام الحفاظ على ما هو موجود، حتى لا يحدث شيء لا تحمد عواقبه ... قريبا لن تحصل (السلطات الأوكرانية) أي شيء، لأننا سنعمل بطبيعة الحال لإنقاذ المحطة وسنعمل على تحويل الطاقة المنتجة إلى الأراضي المحررة".

 

 

 

وتقع محطة زابوروجيه الكهروذرية قرب مدينة إينرغوغراد وهي في الوقت الراهن تحت سيطرة الجيش الروسي.

 

 

وفي الأيام الأخيرة، تعمدت القوات الأوكرانية، قصف هذه المحطة والمنطقة المحيطة بها مع استخدام الطائرات بدون طيار والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ.

 

 

المصدر: نوفوستي+RT

 

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!