لفتة إنسانية كريمة .. بتوجيهات من عضو مجلس القيادة الرئاسي رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح قافلة المساعدات تصل مارب

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

"يدٌ بيضاء ولفتةٌ كريمةٌ، تعبِّر عن إنسانية رجال الدولة"، بمثل هذه الكلمات، استقبل أبناء محافظة مأرب قافلة المساعدات الغذائية المقدمة من فرع المكتب السياسي للمقاومة الوطنية في المحافظة، مثمّنين جهود العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، عضو مجلس القيادة الرئاسي- رئيس المكتب السياسي، وحرصه على أن توسِّع الخلية الإنسانية أعمالها وصولًا إلى الأسر المستهدفة خارج الساحل الغربي.

 

  مؤكدين أن دلالات قافلة المساعدات التي تم تدشينها امس  الأربعاء، تذهب إلى أبعد من قيمتها المادية؛ كونها تجسّد مدى إيمان العميد طارق صالح بوحدة الصف الوطني وأن اليمن قاطبة جبهة جمهورية واحدة، أو هكذا يجب أن تكون، ضد المشروع الإيراني وأدواته (مليشيا الحوثي الإرهابية).

 

  صباح أمس  الأربعاء، وبحفاوة بالغة من السلطة المحلية ومشايخ وأعيان مأرب، شكلت الخلية الإنسانية في المقاومة الوطنية لوحة لتعاضد الصف الوطني بقافلة غذائية مكونة من 12 قاطرة على متنها 10 آلاف سلة غذائية مكتملة بدعم من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

 

  وهو ما أكده نائب رئيس فرع المكتب السياسي للمقاومة الوطنية في مأرب الشيخ محسن بن ربيش بن كعلان، خلال التدشين، مؤكدًا أن هذه المبادرة تأتي في إطار حرص العميد طارق صالح وتوجيهاته لفرع المكتب السياسي بضرورة التدخل الإنساني في المحافظة التي تؤوي مئات الآلاف من النازحين، وتشكل قبلة الصمود الجمهوري في وجه المشروع الإيراني وأدواته (مليشيا الحوثي).

 

  وفي السياق، تحدث الشيخ أحمد بن مبارك طعيمان نائب رئيس فرع المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، في مأرب، مؤكدًا أن المبادرة أثارت ارتياحًا كبيرًا لدى أبناء المحافظة من جهة شعورهم بمدى إدراك مختلف القوى الوطنية بأهمية تعزيز وحدة الصف الوطني.

 

  ونقل مدير الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في محافظة مأرب سيف مثنى، جزيل الشكر نيابة عن عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ المحافظة الشيخ سلطان العرادة، مثمنًا جهود العميد طارق صالح.

 

  واعتبر مثنى مبادرات العميد طارق صالح، عضو مجلس القيادة الرئاسي- رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، تجسيدًا لما يحمله من قضية وطنية وعزيمة عالية في سياق المعركة الوطنية التي يخوضها الشعب اليمني لاستعادة دولته ودفن خرافة الولاية.

 

  كما أشاد بمستوى التنظيم والترتيب من قِبل الخلية الإنسانية في المقاومة الوطنية، والذي يكعس مدى ما وصلت إليه من خبرات.

 

  ولم يغفل أبناء مأرب عن توجيه جزيل الشكر والامتنان لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبًا، على ما قدمته، ولا تزال تقدمه من دعم للشعب اليمني. 

 

  وكان مدير الخلية الإنسانية للمقاومة عبدالله الحبيشي عبّر عن جزيل الشكر والتقدير لقيادة السلطة المحلية في محافظة مأرب وعلى رأسها محافظ المحافظة الشيخ العرادة، مشيرًا إلى حفاوة الاستقبال والتعاون الكبير مع الخلية لضمان وصول المساعدات إلى مستحقيها في مختلف مديريات المحافظة

 

  •  

 

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!