في أولى زياراته للساحل الغربي.. وزير الدفاع اليمني ما شاهدناه يبعث الطمأنينة للشعب اليمني الحُر

قبل 4 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أشاد وزير الدفاع، الفريق الركن محمد علي المقدشي، بمستوى جاهزية القوات المشتركة في الساحل الغربي، مؤكدًا أنها تشكل قوة ضاربة بيد الشعب اليمني في سياق المعركة الوطنية ضد المشروع الإيراني وأدواته (مليشيا الحوثي الإرهابية). 

 

  جاء ذلك خلال زيارته، امس الثلاثاء، إلى الساحل الغربي، ومعه قائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء الركن فضل حسن، واللواء أحمد محسن اليافعي رئيس شعبة الاستخبارات والاستطلاع، واللواء الركن علي منصور الفضلي نائب رئيس هيئة الدعم اللوجستي، والعميد الركن عباس ناجي نائب رئيس هيئة العمليات؛ في إطار جولة ميدانية لمعايدة الأبطال المرابطين في جبهات العز والشرف، بتكليفٍ من رئيس مجلس القيادة الرئاسي. 

 

  وتفقد الفريق المقدشي عددًا من المواقع العسكرية للقوات المشتركة في خطوط التماس بمحور البرح غرب تعز، حيث كان في استقباله رئيس عمليات المقاومة الوطنية العميد الركن عبدالرحمن نعمان السامعي، وقائد محور البرح العميد الركن حسن لبوزة، وقيادات وأركان ألوية حراس الجمهورية في ذات المحور.   

وأشاد المقدشي بمستوى الجاهزية والمعنويات العالية لمنتسبي القوات المشتركة ووحدات الأمن، مُبديًا سعادته البالغة بما شاهده من قوة حقيقية على الأرض، وبوجود قيادات عسكرية وطنية لها تاريخ نضالي.   

 

وعبّر عن جزيل الشكر للعميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، عضو مجلس القيادة الرئاسي- رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، مشيرًا إلى أن ما حققه من نجاحات في بناء قوات منظمة اجترحت ملاحم بطولية جنبًا إلى جنب مع بقية تشكيلات القوات المشتركة، مبعث فخر لكل يمني حر.   

 

وأكد أن ما شاهده اليوم من قوة منظمة متماسكة في الساحل الغربي تبعث على الطمأنينة "لنا وللشعب اليمني الحر التواق لاستعادة دولته وتحقيق السلام العادل والشامل".   

 

كما عبّر عن سعادته البالغة بمستوى التلاحم والتعاون بين محور تعز ومحور البرح. 

 

  لافتًا إلى أن الصف الوطني أكثر تماسكًا في ظل تشكيل مجلس القيادة الرئاسي. 

 

  وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد قال المقدشي: "نحن في هدنة وملتزمون بها وقدمنا التنازلات لتحقيق السلام وتخفيف المعاناة عن شعبنا؛ إلا أن أيدينا على الزناد في ظل عدو لا عهد له؛ فإن جنحت مليشيا الحوثي للسلم فنحن أهل السلم، وإن اختارت الحرب فنحن أهل لها". 

 

  وتحدث عن أهمية المرحلة الراهنه في ظل وحدة الصف الوطني بالشكل غير المسبوق تحت قيادة المجلس الرئاسي، ناقلًا تحيات وتهاني رئيس وأعضاء المجلس إلى الأبطال في جبهات العزة والشرف بمناسبة عيد الأضحى المبارك. 

 

  وعقب جولته الميدانية، عقد وزير الدفاع اجتماعًا مع قيادات محور البرح، بحضور عضو القيادة المشتركة في الساحل الغربي الناطق الرسمي باسم المقاومة الوطنية العميد صادق دويد؛ استمع خلاله إلى إيجاز عن مسرح العمليات في المحور. 

 

  وفي الاجتماع، جدد العميد دويد الترحيب بوزير الدفاع والوفد المرافق له، وأكد تمسك المقاومة الوطنية والقوات المشتركة بشكل عام بنهجها الذي خطته منذ البداية، والمتمثل في وحدة الصف الوطني نحو عدو واحد هو المشروع الإيراني وأدواته (مليشيا الحوثي الإرهابية).

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!