الأمم المتحدة تضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن لتمديد الهدنة 6 أشهر

قبل 2 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قالت وكالة رويترز إن الأمم المتحدة تضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن للاتفاق على تمديد الهدنة لمدة ستة أشهر.

ونقلت الوكالة عن مصدرين مطلعين أن الأمم المتحدة تدفع الأطراف اليمنية على تمديد الهدنة التي ستكون الأطول في الصراع المستمر منذ سبع سنوات مع تزايد الضغوط الدولية على الجانبين لإنهاء الحرب.

وقال المصدران إن مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن هانس غروندبرغ يتعين عليه معالجة شكاوى الجانبين قبل موافقتهما على تجديد إضافي للهدنة القائمة منذ شهرين والتي بدأ سريانها لأول مرة في أبريل نيسان.

كما أشارا إلى أنه إذا تم الاتفاق، فإن التمديد لمدة ستة أشهر سيكون أكبر خطوة حتى الآن في عملية الأمم المتحدة نحو حل الصراع الذي أودى بحياة عشرات الآلاف وترك الملايين يواجهون المجاعة في أزمة إنسانية حادة.

وقال أحد المصدرين “الاقتراح (التمديد لستة أشهر) مطروح على الطرفين منذ فترة”.

وأضاف المصدر أن غروندبرغ سيسافر في الأيام المقبلة إلى سلطنة عُمان، حيث يوجد مقر كبير مفاوضي الحوثيين، وإلى مدينة عدن الساحلية في جنوب اليمن، حيث يقع مقر الحكومة المدعومة من السعودية، لإجراء محادثات.

وقالت إسميني بالا، المتحدثة باسم مكتب غروندبرغ، إن مبعوث الأمم المتحدة يناقش مع الطرفين تجديد الهدنة الحالية، بما في ذلك إمكانية تمديدها لفترة أطول ولكن “لا يمكنه مناقشة التفاصيل في الوقت الحالي”.

وأبلغت بالا رويترز عبر البريد الإلكتروني أن غروندبرغ سيواصل اتصالاته المكثفة مع الأطراف في الأيام المقبلة. أملة أن يتعامل الطرفان مع جهوده بشكل بناء… وألا يفوتوا هذه الفرصة للتوصل إلى نهاية عادلة ومستدامة للصراع في اليمن.

قالت وكالة رويترز إن الأمم المتحدة تضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن للاتفاق على تمديد الهدنة لمدة ستة أشهر.

ونقلت الوكالة عن مصدرين مطلعين أن الأمم المتحدة تدفع الأطراف اليمنية للاتفاق على تمديد الهدنة ، التي ستكون الأطول في الصراع المستمر منذ سبع سنوات، مع تزايد الضغوط الدولية لإنهاء الحرب.

وأضافت أن جهود السلام اكتسبت اهتماماً عقب زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن للسعودية ، وإعلانه الاتفاق مع قيادة المملكة لتمديد الهدنة التي تنتهي في الثاني من أغسطس القادم.

وفي السياق ذاته أعلنت الأمم المتحدة، أنها تعمل مع الأطراف المعنية على تمديد الهدنة في اليمن، التي تنتهي في الثاني أغسطس المقبل.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده نائب المتحدث باسم الأمين العام فرحان حق بالمقر الدائم للمنظمة في نيويورك.

وقال حق إن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ يجري اتصالات مع الأطراف المعنية في محاولة لتمديد الهدنة ، وينظر حالياً في كيفية تحقيق ذلك والمدة المقترحة لتمديد الهدنة.

وكانت مليشيا الحوثي قد أعلنت رفضها تمديد الهدنة الأممية ودعت أنصارها لرفد جبهات القتال. ودعت المليشيا أنصارها لرفد جبهات القتال بعد يوم من إعلانها رفض تمديد الهدنة الأممية التي تنتهي في الثاني من الشهر المقبل.

وأوضح القيادي في مليشيا محمد علي الحوثي خلال احتفالية بصنعاء، أن الهدنة الحالية لم تؤت ثمارها. مؤكدا أن جماعته ليست راضية عنها ولن تقبل أن تنتهي الأمور إلا بإيقاف عمليات التحالف ورفع الحصار. حد قوله.

كما أشار إلى أنهم مستعدون للمواجهة حتى النهاية، واصفا قمة جدة بمشاركة الرئيس الأمريكي بـ “الهزيلة”.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!