طهران: واشنطن لم تقدم مبادرات في الدوحة

قبل شهر 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

حمل وزير الخارجية الإيراني حسين عبداللهيان الولايات المتحدة مسؤولية فشل أحدث جولة من المحادثات غير المباشرة لإعادة العمل بالاتفاق النووي المبرم في 2015 قائلاً إنها «لم تقدم مبادرات سياسية».

 

 

ووفقا ل صحيفة الشرق الأوسط فقد ناقش عبداللهيان ونظيرته الفرنسية الجديدة، كاترين كولونا، في أول اتصال هاتفي بينهما، تطورات المحادثات النووية خلال الأيام القليلة الماضية. وقالت وزارة الخارجية الإيرانية في بيان إن عبداللهيان أبلغ كولونا أن «الجانب الأميركي ذهب إلى الدوحة من دون مقاربة مبنية على المبادرة والتقدم». وتابع البيان: «نعتقد أن تكرار المواقف السابقة لا ينبغي أن يحل محل المبادرة السياسية».

 

 

وكرر عبداللهيان تصريحات سابقة بقوله إن «تقييمنا من المحادثات الأخيرة في الدوحة إيجابي لكن يجب أن نرى كيف يريد الجانب الأميركي الاستفادة من هذه الفرصة الدبلوماسية». وتابع: «نحن نريد الوصول إلى نقطة نهائية للاتفاق الجيد والمستدام» وأضاف: «نحن جادون وصادقون، طرحنا دوماً مقترحات وأفكاراً إيجابية».

 

 

في تطور آخر، منع مطار أربيل الدولي أمس طائرة مدنية إيرانية من الهبوط بسبب «عدم التنسيق المسبق» حسبما أعلنت السلطات المعنية بقطاع الطيران في إقليم كردستان العراق.

 

 

ونقلت شبكة «رووداو» الإعلامية عن أحمد هوشيار، مدير مطار أربيل، أنه «كان مقرراً أن تجري أول رحلة جوية بين أرومية وأربيل، لكننا لم نسمح للطائرة بالهبوط؛ لأننا لم نبلغ رسمياً بقدومها في وقت سابق»، موضحاً أن الشركة الإيرانية لم تستجب لمطالب إدارة مطار أربيل بضرورة «وجود ممثل لها في المطار، وجلب الموافقات الرسمية، وبالتالي لم نسمح للطائرة بالهبوط».

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!