إطلاق عملية أمنية لتطهير أبين من تنظيم القاعدة

قبل يوم 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أطلقت الشرطة اليمنية، في وقتٍ متأخّر الأربعاء، عملية أمنية لتطهير محافظة أبيَن (جنوب) من تنظيم القاعدة الإرهابي، بعد ساعات على مقتل 5 من جنود الجيش اليمني، في هجوم مسلح بالمحافظة.

ودعت إدارة أمن محافظة أبين في بيان، أهالي أبيَن بجميع أطيافها لدعم القوات المسلحة في "معركة تطهير أبيّن من العناصر الإرهابية".

وأوضح البيان، أن الإرهابيين الذين ذكرتهم يتمثلون بعناصر "تنظيم القاعدة الإرهابي".

وشدد أن القوات اليمنية ستخوض "عملية شاملة، وستكون أبين بكل مديرياتها مسرحاً لهذه العملية".

وأكد البيان أن "قادة القوات الأمنية والعسكرية سيتقدمون صفوفها".

وتابع مهدداً أن "الثأر قد حان لتلك الدماء التي سفكتها العناصر الإرهابية في محافظة أبين ".

والأربعاء، أفادت ألوية الحماية الرئاسية (تابعة للجيش اليمني)، في بيان، أن "5 جنود قُتلوا في كمين مسلح في منطقة خبر المراقشة شرقيّ مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين ".

ولم يذكر البيان هوية المسلحين، لكن وسائل إعلام محلية أفادت بأنهم ينتمون لتنظيم القاعدة.

وتوجد عناصر تابعة لتنظيم القاعدة في عدة محافظات يمنية، أبرزها أبين.

ومن وقتٍ لآخر، يشن عناصر التنظيم هجماتٍ ضد مصالح حكومية، ما يتسبب بوقوع ضحايا بين قتيل وجريح، حسب بيانات حكومية سابقة.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!