ألمانيا تتعهد بتقديم 10 ملايين دولار لدعم الخطة الأممية في مواجهة التهديد المباشر للناقلة “صافر”

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلنت ألمانيا، الخميس، عن تقديم أكثر عشرة ملايين دولار، دعما للخطة الأممية، لمواجهة التهديد المباشر لناقلة النفط “صافر”، العائمة قبالة الساحل الغربي لليمن.

وقال المركز الإعلامي لوزارة الخارجية الألمانية، على تويتر، إنه “بالتماشي مع دعوة الأمم المتحدة إلى دعم نداء التمويل الجماعي لإنهاء الخطر الوشيك المتمثل في حدوث تسرب نفطي كبير من ناقلة النفط صافر في اليمن، تعهدت الحكومة الألمانية بتقديم أكثر من 10 ملايين دولار أمريكي لهذه القضية حتي الآن”.

وشدد، في تغريدة أخرى، على وجوب “التحرك، الآن لمنع تسرب نفطي كبير في البحر الأحمر قادم من ناقلة صافر المهجورة.

وأضاف: أن “الأمم المتحدة لديها خطة إنقاذ وأطلقت حملة لجمع التبرعات عبر الإنترنت”. مشيرا إلى تعهد ألمانيا بالفعل بتقديم 10 ملايين دولار أمريكي.

والاثنين الماضي، أطلقت الأمم المتحدة، حملة حشد تبرعات بغرض جمع خمسة ملايين دولار بحلول نهاية يونيو الجاري.

وفي وقت سابق، أعلنت الأمم المتحدة عن خطة متكاملة على مرحلتين لمواجهة التهديد الوشيك الذي قد تخلفه الناقلة صافر. تتضمن المرحلة الأولى خطة طارئة بتكلفة 80 مليون دولار لنقل أكثر من مليون برميل من النفط الخام من الناقلة المتهالكة إلى ناقلة أخرى.

ونظمت الأمم المتحدة، في مايو المنصرم، مؤتمرا لجمع التبرعات، لتمويل الخطة الطارئة، غير أنها لم تتمكن من جمع سوى 40 مليون دولار.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!