خلال مؤتمر صحفي اليوم في كييف .. فرنسا وألمانيا وإيطاليا ورومانيا تدعم منح أوكرانيا «فوراً» وضع المرشح للاتحاد الأوروبى

قبل _WEEK 1 | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مؤتمر صحافي، اليوم الخميس، في كييف أن بلاده وألمانيا وإيطاليا ورومانيا تدعم منح أوكرانيا «فوراً» وضع المرشح الرسمي لعضوية الاتحاد الأوروبي.

 

 

وحسب ما نشرته صحيفة الشرق الأوسط فقد قال ماكرون «نحن الأربعة ندعم منحها فوراً وضع المرشح للعضوية»، وأضاف أن «هذا الوضع سيكون مصحوباً بخريطة طريق»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

 

 

وتعهد ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس ورئيس الحكومة الإيطالي ماريو دراغي، الخميس، بدعم أوكرانيا «بدون لبس» في مواجهة الغزو الروسي، خلال زيارة غير مسبوقة لكييف تمت قبل أيام من قرار الاتحاد الأوروبي حول منح أوكرانيا وضع الدولة المرشحة رسمياً للانضمام إلى الاتحاد.

 

 

ووصل القادة الأوروبيون الثلاثة بالقطار إلى كييف، الخميس، قرابة الساعة 09:30 (06:30 بتوقيت غرينتش)، في رحلة استغرقت نحو 10 ساعات وانطلقت من جنوب شرقي بولندا.

 

 

وأعلن ماكرون الذي يتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي حتى 30 يونيو (حزيران)، أنهم جاؤوا لتوجيه «رسالة وحدة أوروبية» و«دعم» لكييف «للحاضر والمستقبل».

 

 

ومثل القادة الأوروبيين الآخرين الذين جاؤوا إلى كييف من قبلهم، تجول القادة في شوارع إيربين وتوقفوا أمام مبان دمرتها المعارك أو سيارة متفحمة وطرحوا أسئلة على مرشدهم، وزير اللامركزية الأوكراني أوليكسي تشرنيشوف.

 

 

وفي ختام الزيارة أشاد ماكرون بـ«بطولة» الأوكرانيين، مشيراً إلى «آثار الهمجية، الدلائل الأولى على ما هي جرائم حرب». وندد المستشار الألماني بـ«وحشية الحرب العدوانية الروسية التي تهدف فقط إلى التدمير والغزو».

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!