بعد أن دعا المليشيا الحوثية إلى التصرف بمرونة في المفاوضات .. مجلس الأمن يعرب عن قلقه من استمرار حصار تعز

قبل 5 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أعرب أعضاء مجلس الأمن الدولي عن قلقهم من الأثر الإنساني الخطير لاستمرار إغلاق الطرق حول تعز، ودعوا ميليشيات الحوثي الانقلابية إلى التصرف بمرونة في المفاوضات وفتح الطرق الرئيسية على الفور.

 

 

رحب المجلس في بيان له اليوم بتمديد الهدنة في يونيو، وجددوا تقديرهم للإجراءات التي اتخذتها الأطراف للحفاظ على الهدنة، والتي أدت إلى فوائد حقيقية وملموسة للشعب اليمني، بما في ذلك الحد من الخسائر في صفوف المدنيين.

 

 

وحسب ما نشرته وكالة سبأ اليمنية للانباء فقد اشاد بمرونة الحكومة اليمنية في تمكين دخول سفن الوقود إلى الحديدة وتمكين الرحلات الجوية بين صنعاء وعمان وصنعاء والقاهرة، وأثنوا على دعم الشركاء الإقليميين.

 

 

كما أعرب المجلس عن أمله في أن تترجم الهدنة المعززة إلى وقف دائم لإطلاق النار وتسوية سياسية شاملة، تحت رعاية الأمم المتحدة.. داعيا الأطراف اليمنية على مواصلة مشاركتها مع المبعوث الأممي والتفاوض والتواصل مع بعضها البعض بروح الاحترام المتبادل والمصالحة.

 

 

كرر أعضاء مجلس الأمن الإعراب عن قلقهم العميق بشأن خطر المجاعة وشجعوا المانحين على التمويل الكامل لخطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية.

 

 

وشددوا على ضرورة التوصل إلى تسوية سياسية شاملة، لمعالجة الأزمات الإنسانية والاقتصادية، وحماية المدنيين

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!