الرئيس الأمريكي بايدن يدعو إلى حظر بيع البنادق الهجومية للأفراد

قبل 3 _WEEK | الأخبار | عربي ودولي
مشاركة |

 

دعا الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم، إلى «حظر» بيع بنادق هجومية للأفراد، وذلك في خطاب متلفز ألقاه بعد تسعة أيام على مذبحة مروعة راح ضحيتها 19 طفلاً ومدرّستان في مدرسة في تكساس.

 

 

وسأل الرئيس الأميركي وقد بدا عليه التأثر «كم من مذبحة بعد علينا أن نتحمل؟»، مشدداً على ضرورة رفع الحد الأدنى لسن شراء هذه الأسلحة، المحدد حالياً عند 18 عاما، إلى 21 عاماً.

 

 

ودان بايدن رفض غالبية أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين تبني قوانين أكثر صرامة بشأن الأسلحة النارية في الولايات المتحدة، واصفاً ذلك بأنه «غير مقبول».

 

 

 

وقال: «حان الوقت كي يفعل مجلس الشيوخ شيئاً»، مضيفاً أن المشرعين «لا يمكن أن يخذلوا الشعب الأميركي مرة أخرى».

 

 

والخميس أصيب خمسة أشخاص جراء إطلاق نار في مقبرة بولاية ويسكونسن شمال الولايات المتحدة أثناء دفن رجل قتِل أواخر مايو (أيار) بأيدي الشرطة، وفق ما أفادت قوات الأمن وقناة محلية.

 

 

وحصلت وقائع الخميس غداة إطلاق نار في مستشفى في تولسا بولاية أوكلاهوما (جنوب شرق) أسفر عن مقتل أربعة أشخاص، وبعد أقل من عشرة أيام على مذبحة راح ضحيتها 19 طفلاً ومعلمتان في مدرسة في يوفالدي بولاية تكساس.

 

 

ومنذ مذبحة يوفالدي، وقع أكثر من عشرين حادث إطلاق نار سقط خلاله كثير من الضحايا في الولايات المتحدة، وفق منظمة «غان فايولنس آركايف».

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!