بينها طيران مسيّر.. رسالة حوثية ب29 خرقاً جديداً في الساحل الغربي تزامناً مع اجتماع وفدها مع المبعوث الأممي

قبل 6 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

كثفت مليشيات الحوثي خروقاتها في جبهات الساحل الغربي، أمس  الثلاثاء 24 مايو/ أيار، تزامناً مع اجتماع وفدها مع المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن في العاصمة الأردنية عمان، ما يُعد رسالة واضحة للمجتمع الدولي عن موقفها السلبي من الهدنة.

 

 

وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد أفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة بأن خروقات مليشيات الحوثي التابعة لإيران في جبهات الساحل الغربي بلغت خلال ال24 ساعة الماضية أكثر من 29 خرقاً استخدمت خلالها مختلف الأسلحة الرشاشة وسلاح القناصة والطيران المسير واستحداث تحصينات.

 

 

وأوضح أن خروقات مليشيات الحوثي في محور حيس جنوب الحديدة بلغت 21 خرقاً، شملت كافة خطوط التماس في أطراف مديرية شمير التابعة لمحافظة تعز ومديريات جبل رأس والجراحي والتحيتا بمحافظة الحديدة.

 

 

مشيراً إلى أن أحد أفراد القوات المشتركة أصيب برصاصة قناص حوثي جنوبي التحيتا.

 

 

ولفت أن وحدة الرصد رصدت طيراناً مسيرًا استطلاعياً لمليشيات الحوثي في سماء حيس ضمن سلسلة خروقاتها.  

 

وفي محور البرح غربي تعز، ارتكبت مليشيات الحوثي 8 خروقات بينها استحداث تحصينات بسواتر ترابية قرب خطوط التماس في مديرية مقبنة، وفقاً لذات المصدر.

 

 

يُشار إلى أن تكثيف مليشيات الحوثي للخروقات الساعات الماضية تزامن مع اجتماع وفدها مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن في العاصمة الأردنية عمان، الأمر الذي عده مراقبون استهتاراً بالجهود الأممية لتنفيذ بنود الهدنة.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!