خلال لقاءه بمسؤول أميركي.. وزير الخارجية اليمني يؤكد ضرورة الضغط على الحوثيين

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال وزير خارجية اليمن أحمد بن مبارك إنه أكد لمنسق البيت الأبيض للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بريت مكجورك خلال اجتماع الجمعة ضرورة الضغط على الحوثيين للالتزام بالهدنة وإنهاء حصار تعز.

 

 

وحسب ما نشرته قناة الحدث العربية فقد أوضح عبر حسابه على تويتر أنه التقى مكجورك، حيث عبر له عن تقدير بلاده للولايات المتحدة والحاجة إلى هذا الضغط على جماعة الحوثي المسلحة.

 

وأعلنت وزارة الخارجية اليمنية في بيان أن بن مبارك أكد أنه "في الوقت الذي حرصت فيه الحكومة مدفوعة بتوجيهات مجلس القيادة الرئاسي على بذل كل ما يمكن لإنجاح الهدنة وتنفيذ التزامات الجانب الحكومي وهو ما تكلل مؤخراً باستعادة رحلات الطيران من وإلى مطار صنعاء، إلا أن الميليشيات الحوثية ما زالت حتى اليوم تماطل في تنفيذ ما يخصها من التزامات وخاصة تلك المتعلقة برفع الحصار المفروض منذ أكثر من سبع سنوات على مدينة تعز، وترفض فتح المعابر وتسهيل تنقل المواطنين والتخفيف من الأزمة الإنسانية".

 

 

وتطرق بن مبارك إلى "خطورة الدور التخريبي الذي تقوم به إيران والذي يطيل أمد الحرب في اليمن" موضحاً أنه إذا لم تكن هناك ضغوط حقيقية على النظام الإيراني لوقف تدخله في الشأن اليمني فإن الحرب ستستمر ولن ينحصر ضررها وتداعياتها على اليمن ولكنها ستتفاقم على المستوى الإقليمي والدولي أيضاً، خاصة من خلال تهديد أمن الملاحة الدولية وأمن الطاقة العالمية

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!