منظمة العفو الدولية تطالب بإطلاق 4 صحفيّين مختطفين لدى جماعة الحوثي ويواجهون أحكاماً بالإعدام

قبل 4 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

طالبت منظمة العفو الدوليّة الحقوقيّة، الجمعة، جماعة الحوثي بإلغاء أحكام إعدام بحق أربعة صحفيّين والإفراج عنهم، قبل جلسة استئناف الحكم المقرّرة بعد غد الأحد.

وكانت المحكمة الجزائيّة المتخصّصة بصنعاء قد حكمت على الصحفيّين اليمنيّين أكرم الوليدي وعبد الخالق عمران وحارث حميد وتوفيق المنصوري بالإعدام في محاكمة اعتبرتها المنظّمة "جائرة".

واختطفت جماعة الحوثي الصحفيين الأربعة إلى جوار خمسة آخرين أثناء ممارسة عملهم، من فندق في صنعاء عام 2015. قبل أن تفرج عن الخمسة في صفقة تبادل مع القوات الحكومية أواخر العام 2020.

وقالت المنظمة في بيان: "يجب على سلطات الأمر الواقع الحوثيّة إلغاء أحكام الإعدام هذه والإفراج عن هؤلاء الصحافيّين على الفور. لقد كانت هذه تجربة مريعة منذ البداية".

واعتبرت نائبة مدير مكتب منظّمة العفو الدوليّة لشؤون اللاجئين لين معلوف أنّه "ريثما يتم الإفراج عنهم، يجب تزويد الصحافيّين بالرعاية الطبيّة العاجلة. الحرمان من العلاج الطبّي للمصابين بأمراض خطيرة هو عمل قاسٍ يرقى إلى مستوى التعذيب وغيره من ضروب سوء المعاملة".

ومن المقرر أن يصدر حكم الاستئناف يوم الأحد في ظلّ هدنة في اليمن بدأت في إبريل/نيسان الماضي وتستمر لشهرين.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!