ضرائب حوثية جائرة على الدواجن برفع أسعارها ومصادر تكشف أنها تجني منها نصف مليار يوميا

قبل _WEEK 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

كشفت مصادر وثيقة الاطلاع أن مليشيا الحوثي الإرهابية تجني يوميًا ما يفوق نصف مليار ريال من ضرائب، وصُفت بالجائرة، تفرضها على تجار الدواجن في العاصمة صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرتها، مقابل السماح لهم بإدخال الدواجن ومنتجاتها من البيض إلى المطاعم والمتاجر والمسالخ.

 

  وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد رفعت المليشيا المدعومة من إيران سقف الضرائب بنسبة تتعدى الـ300%، مشيرة إلى أنها تلزم التجار بدفع 300 ريال رسوم ضريبية للدجاجة الواحدة، مقابل 10 ريالات فقط كانت تدفع في العام 2010 أواخر عهد الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، حتى مع احتساب فوارق أسعار صرف الريال اليمني ( 10 ريالات حينها تساوي 30 ريالا في مناطق سيطرة المليشيا حاليا). وفقا للمصادر.

 

  المصادر أشارت إلى أن البيع لتجار التجزئة يبلغ يوميا نحو مليوني دجاجة مثلجة أو حية في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية، ما يعني أن الأخيرة تجني  في اليوم الواحد 600 مليون ريال.

 

  وانعكس هذا النهب المنظم من قبل الحوثيين على أسعار الدواجن أمام المشترين، حيث ارتفعت أسعارها بنسبة 30%، في ظل ظروف قاهرة يعيشها سكان صنعاء بسبب حرمان الموظفين من رواتبهم وانعدام فرص العمل ونهب المليشيا مخصصات الإغاثة.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!