نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي العميد طارق صالح: تجمعنا عدن وتنتظرنا صنعاء سلما أو حربا

قبل 2 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

أكد نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، حتمية استعادة العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي "سلما أو حربا ".

 

  وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فانه في تغريدة على حسابه بتويتر، أمس الإثنين، أرفقها بصورة أداء قيادة الدولة صلاة عيد الفطر في العاصمة المؤقتة عدن، قال العميد طارق صالح : تجمعنا عدن، وتنتظرنا صنعاء لإعادتها الى أحضان وطنها سلما أو حربا، عهدا ووعدا.

 

 

وعن تضحيات أبطال الصف الوطني الجمهوري في ساحات المعركة ضد المليشيا الحوثية الإرهابية التابعة لإيران تحدث قائلا : نشارك عائلات الشهداء والأسرى والجرحى لحظات الفقد والصبر والتماسك.

 

 

  وحيا "الرجال المرابطين في جبهات البطولة والتضحية".

 

وعلق نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، على الصورة المرفقة بقوله:‏ تعظيما لشعائر الله نحتفل مع شعبنا بعيد الفطر أعاده الله علينا جميعا باليُمن والإيمان.

 

 

تعظيما لشعائر الله نحتفل مع شعبنا بعيد الفطر أعاده الله علينا جميعا باليُمن والايمان.

 

نشارك عائلات الشهداء والأسرى والجرحى لحظات الفقد والصبر والتماسك. ونحيي الرجال المرابطين في جبهات البطولة والتضحية.

 

تجمعنا عدن، وتنتظرنا صنعاء لاعادتها الى أحضان وطنها سلما أو حربا، عهدا ووعدا pic.twitter.com/DALgLZhq14

 

— طارق محمد صالح (@tarikyemen) May 2, 2022

  وأدى مجلس القيادة الرئاسي، مع رؤساء مجالس النواب والشورى والوزراء،وعدد من قيادات الدولة، بمقدمتهم رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الدكتور رشاد العليمي، صلاة العيد في عدن.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!