التحالف العربي يعتزم إطلاق سراح 163 أسيراً حوثياً

قبل 9 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلن التحالف العربي في اليمن، الخميس، أنه يعتزم إطلاق سراح 163 أسيراً حوثيا شاركوا بالعمليات القتالية ضد السعودية، في مبادرة إنسانية بالتنسيق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

جاء ذلك في بيان صادر عن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي تركي المالكي، نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وقال المالكي، إن "قيادة القوات المشتركة للتحالف ستطلق سراح 163من أسرى الحوثيين الذين شاركوا بالعمليات القتالية ضد أراضي المملكة، كمبادرة إنسانية امتداداً للمبادرات الإنسانية السابقة".

وأضاف أن الخطوة تأتي "دعماً لكافة الجهود والمساعي لإنهاء الأزمة اليمنية وإحلال السلام و جهود الأمم المتحدة لتثبيت الهدنة الحالية وتهيئة أجواء الحوار بين الأطراف اليمنية، وكذلك لتسهيل إنهاء ملف الأسرى والمحتجزين والشهداء".

وأردف المالكي، أن" قيادة القوات المشتركة للتحالف بدأت إنهاء إجراءات إطلاق سراح الأسرى الـ 163 بالتنسيق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ليتم نقلهم إلى عاصمة اليمن صنعاء" دون أن يحدد موعدا لذلك.

وشدد على أن" ملف إنهاء تبادل الأسرى والشهداء محل اهتمام القيادة السياسية والعسكرية التي تُؤكد على الدوام التعامل بهذا الملف من منطلقات إنسانية صرفة، بعيدًا عن الحسابات أو المكاسب السياسية والعسكرية".

وفي 1 أبريل/نيسان الجاري، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ عن موافقة أطراف الصراع على هدنة لمدة شهرين قابلة للتمديد، بدأت في اليوم التالي، مع ترحيب سابق من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، والقوات الحكومية والحوثيين الموالين لإيران.

ضحايا حرب اليمن من الأطفال

لا تعليق!