استعرض اللقاء المستجدات على الساحه الوطنيه .. العميد طارق صالح يستقبل عدداً من قيادات التجمع اليمني للإصلاح

قبل 3 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

استقبل العميد طارق محمد عبدالله صالح نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، في العاصمة المؤقتة عدن، القائم بأعمال الأمين العام للتجمع اليمني للإصلاح عبدالرزاق الهجري، وعضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح أحمد القميري.

 

  واستعرض اللقاء المستجدات على الساحة الوطنية وفي مقدمتها مخرجات المشاورات اليمنية - اليمنية التي انعقدت في العاصمة السعودية الرياض.

 

  وحسب مانشرته وكالة2 ديسمبر فقد أكد العميد طارق صالح، أنَّ التطوُّرات الأخيرة تؤسِّس لمرحلة جديدة في تاريخ اليمن عنوانها التوافق والاصطفاف في مواجهة الاستحقاقات الوطنية وفي مقدمتها مواجهة المليشيات الحوثية وإعادة بناء مؤسسات الدولة وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.

 

  وشدَّد العميد طارق صالح، على ضرورة استفادة القوى السّياسية كافّة من دروس الماضي، والعمل بجد وإخلاص من أجل الوطن، والوقوف صفاً واحداً ضد الأصوات النشاز التي تسعى لاستجرار صراعات الماضي وإشغال اليمنيين بمعارك بينيّة، وصرفهم عن معركتهم المصيريّة مع العدو الوحيد والمشترك متمثلاً بالمليشيات الحوثية.   

 

ودعا نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي إلى تفعيل لجان تواصل وتنسيق بين المكونات السّياسية، وضبط الخطاب السّياسي والإعلامي، وإنشاء ميثاق شرف لعزل منابر التحريض والفتنة.

 

  وأشاد العميد طارق صالح بمواقف الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي وفي المقدمة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، ودورهم في لمِّ شمل اليمنيين وتوحيد صفهم، والدعم المتواصل الذي يقدمونه في المجالات السّياسية والاقتصادية والتنموية والإنسانية.

 

  من جانبهم بارك قيادات التجمع اليمني للإصلاح للعميد طارق صالح بمناسبة تشكيل مجلس القيادة الرئاسي، مؤكدين دعم المجلس، وتوحيد الجهود والإمكانات في معركة استعادة الدولة، مشيدين بمواقف العميد طارق صالح الثابتة والراسخة في مواجهة المليشيات الحوثية.

 

 

  حضر اللقاء العميد صادق دويد رئيس هيئة الرقابة والتفتيش في المكتب السّياسي للمقاومة الوطنية، وحامد غالب نائب رئيس الدائرة السّياسية والعلاقات الخارجية

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!