الحكومة تحمّل الحوثيين المسؤولية الكاملة عن تعثر تشغيل أول رحلة من مطار صنعاء الدولي والحوثيون يتهمون التحالف بالتنصل عن التزاماته ويعتبرون ذلك خرقاً للهدنة الأممية

مشاركة |

تعثر تشغيل أول رحلة تجارية بين مطار صنعاء الدولي والعاصمة الأردنية عمّان، والتي كان مقرر انطلاقها اليوم الأحد.

وحمّل وزير الإعلام معمر الإرياني، مليشيا الحوثي المسؤولية الكاملة عن تعثر تشغيل أول رحلة تجارية بين مطار صنعاء الدولي والعاصمة الأردنية عمّان.

وقال الإرياني، في سلسلة تغريدات على “تويتر”، رصدها محرر “المشهد الدولي”: “نحمل مليشيا الحوثي الارهابية التابعة لايران المسئولية الكاملة عن تعثر تشغيل أول رحلة تجارية من مطار صنعاء الدولي إلى العاصمة الأردنية عمّان،والعودة، والتي كان مقرر انطلاقها يوم الأحد 24 إبريل، جراء عدم التزامها بالاتفاق الذي ينص على اعتماد جوازات السفر الصادرة عن الحكومة الشرعية”.

وأضاف الإرياني: “تحاول مليشيا الحوثي الارهابية فرض (60) راكب على متن الرحلة بجوازات سفر غير موثوقة صادرة عنها، في ظل معلومات تؤكد تخطيطها لاستغلال الرحلات خلال شهري الهدنة لتهريب العشرات من قياداتها وقيادات وخبراء الحرس الثوري الايراني وحزب الله اللبناني باسماء وهمية ووثائق مزورة”.

وطالب الإرياني المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوث الاممي بالضغط على مليشيا الحوثي لوقف التلاعب بهذا الملف الانساني، واتخاذ المواطنين في مناطق سيطرتها رهائن لجني مكاسب، دون اكتراث باوضاعهم ومعاناتهم المتفاقمة، والتعجيل بإطلاق الرحلة تنفيذا لبنود اعلان التهدئة برعاية اممية.

من جانبها، حمّلت جماعة الحوثي، دول التحالف العربي المسؤولية وقالت إن دول التحالف تنصلت عن التزاماتها ورفضت منح الخطوط الجوية اليمنية تصريح هبوط الرحلة التي كان من المقرر وصولها إلى مطار صنعاء الدولي اليوم الأحد، واعتبرت جماعة الحوثي إن ذلك خرقاً للهدنة التي أعلنها المبعوث الأممي لدى اليمن.

ونقلت وكالة (سبأ) بنسختها الحوثية، عن وكيل هيئة الطيران المدني والأرصاد رائد جبل، قوله، إن دول التحالف رفضت منح الخطوط الجوية اليمنية تصريح هبوط الرحلة التي كان من المقرر وصولها إلى مطار صنعاء الدولي اليوم الأحد الـ 24 من أبريل الجاري.

ونقلت الوكالة الحوثية عن وكيل هيئة الطيران المدني والأرصاد، “إن دول العدوان (التحالف العربي) تتنصل عن التزاماتها من خلال رفض إعطاء الخطوط الجوية اليمنية تصريح هبوط الرحلة التجارية التي كان مقرراً وصولها اليوم.. معتبرا ذلك خرقاً للهدنة التي أعلنها المبعوث الأممي لدى اليمن”. متهماً التحالف “بالسعي لمضاعفة معاناة الشعب اليمني بشكل متعمد، وتضليل الرأي العام الدولي بالملف الإنساني” حسب تعبيره.

من جانبها، أعربت شركة الخطوط الجوية اليمنية، عن أسفها لتأجيل وصول تصاريح تشغيل رحلتها من مطار صنعاء الدولي

وأعلنت الشركة في بيان تابعه “المشهد الدولي”، “عن عدم تلقيها حتى اللحظة لتصاريح التشغيل لأول رحلة لها من مطار صنعاء الدولي إلى العاصمة الأردنية عمّان والتي كان من المقرر انطلاقها اليوم الأحد 24 إبريل في تمام الساعة الثامنة صباحاً”.

“علماً بأن الشركة بدأت إجراءات حجز التذاكر للمسافرين على هذه الرحلة، كما أنها قامت بكامل استعداداتها الفنية من حيث وصول الطائرة وموعد إقلاعها ومن ثم عودتها إلى مطار صنعاء الدولي قادمةً من عمّان، وهذه الرحلة التي ستكون بادرة خير لنقل المرضى والمسافرين من صنعاء إلى عمّان”.

وقدمت الشركة أسفها الشديد للأخوة المسافرين عن عدم السماح لها بتشغيل أولى تلك الرحلات من مطار صنعاء الدولي، متمنية بأن يتم تجاوز كل الإشكاليات في القريب العاجل والسماح للشركة بمعاودة انطلاق رحلاتها من صنعاء.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!