تصريح هام لمكتب السفير أحمد علي عبدالله صالح

قبل 5 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

استهجن مصدر بمكتب السفير أحمد علي عبدالله صالح ما ورد على لسان الأخ/ محمد عبد الله الفُسيّل من افتراءات واتهامات باطلة وأكاذيب ليس لها أي أساس من الصحة في حلقته لقناة "بلقيس"، والتي ادّعى فيها بيع العميد/ أحمد علي عبدالله صالح، لأسلحة ثقيلة ومتوسطة للحوثيين أثناء قيادته للقوات الخاصة وقوات الحرس الجمهوري.

وعبَّر المصدر عن نفيه المطلق وإدانته لتلك الأكاذيب والافتراءات الصادرة على لسان الفُسيّل، والذي ربما خانته ذاكرته وما كان له أن يختم عمره بتلك الاتهامات الكاذبة، وفي هذا الشهر الفضيل.

مؤكداً أن العميد الركن/ أحمد علي عبدالله صالح خدم الوطن والمؤسسة العسكرية بكل شرف ونزاهة وإخلاص بشهادة الجميع، ولا يمكن له بأي حال من الأحوال أن يخون قسمه العسكري ويدعم أي جماعة متمردة على الدولة، والتاريخ والأحداث تشهد بذلك.

ودعا المصدر الفُسيّل، وقد وصل إلى هذه المرحلة المتأخرة من العُمر، إلى النأي بنفسه وعدم إقحامها في شهادات زائفة، بناءً على أقاويل هدفها الكيد السياسي فقط أو الحقد الشخصي.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!