بعد توقف دام 6 سنوات.. مطار صنعاء الدولي يشهد الأحد أول رحلة

قبل 4 _WEEK | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

أعلنت هيئة الطيران المدني والأرصاد الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، الأربعاء، أن تشغيل أول رحلة تجارية إلى مطار صنعاء الدولي شمالي اليمن، سيكون الأحد المقبل.

جاء ذلك وفق ما نقلته وكالة "سبأ" في نسختها الحوثية، عن المتحدث باسم الهيئة، مازن غانم.

والمطار مغلق أمام الرحلات المدنية من قبل التحالف العربي منذ 2016، بعد اتهام الحوثيين الذين يسيطرون عليه، باستخدامه لأغراض عسكرية، الأمر الذي تنفيه الجماعة.

وقال غانم إن "الأمم المتحدة أبلغت وزارة الخارجية (في حكومة الحوثي غير المعترف بها)، بأنه تمت الموافقة على تسيير أول رحلة تجارية من مطار صنعاء لمطار الملكة علياء الأردني الأحد".

وأشار أن "الخطوط الجوية اليمنية ستبدأ من اليوم، إجراء الحجوزات الخاصة بتلك الرحلة وستكون الأولوية للمرضى".

والجمعة، أعلنت الحكومة اليمنية الشرعية، أنها نسقت مع سلطات مصر والأردن، لبدء رحلات جوية عبر مطار صنعاء الدولي الخاضع لسيطرة الحوثيين، وفق وزير الخارجية بن مبارك.

وقال بن مبارك آنذاك، "انطلاقًا من حرصها على التخفيف من معاناة أبناء شعبنا، وجهت ‎الحكومة اليمنية الجهات الفنية منذ اليوم الأول للهدنة باستكمال كافة الإجراءات الداخلية لتشغيل رحلتين أسبوعيا من وإلى ‎مطار صنعاء".

على الصعيد نفسه، شكرت الحكومة اليمنية، اليوم، نظيرتها الأردنية، على تسهيل منح التصاريح لتشغيل رحلات الخطوط الجوية اليمنية بين صنعاء، وعمان.

جاء ذلك في تغريدة نشرها وزير الخارجية بن مبارك، على حسابه بتويتر، وأطلع عليها مراسل الأناضول.

وقال بن مبارك، "بإسمي ونيابة عن الحكومة اليمنية أتقدم بالشكر لحكومة المملكة الاردنية الهاشمية الشقيقة على تسهيل منح التصاريح لتشغيل رحلات الخطوط الجوية اليمنية بين (صنعاء وعمّان) خلال فترة شهري الهدنة ابتداء من الأحد القادم".

وفي 1 أبريل/نيسان الجاري، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ عن موافقة أطراف الصراع على هدنة لمدة شهرين قابلة للتمديد، بدأت في اليوم التالي، مع ترحيب سابق من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، والقوات الحكومية والحوثيين الموالين لإيران.

ومن أبرز بنود الهدنة، إعادة تشغيل الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء، بواقع رحلتين أسبوعيا، إحداهما لمصر والأخرى للأردن.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!