دخول أول ناقلة وقود إلى ميناء الحديدة ضمن اتفاق الهدنة

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

وصلت أول ناقلة وقود، الأحد، إلى ميناء الحديدة غربي اليمن، الخاضع لسيطرة الحوثيين. بعد يوم كامل على دخول الهدنة المتفق عليها لمدة شهرين، حيز التنفيذ.

ويقضي اتفاق الهدنة الذي رعته الأمم المتحدة بين الأطراف المتحاربة في اليمن، وصول شحنات الوقود إلى الحديدة واستئناف محدود للرحلات من وإلى مطار صنعاء.

وقال المتحدث باسم شركة النفط الخاضعة للحوثيين، عصام المتوكل، إن “سفينة المازوت “سيبلاندر سافير” وصلت الآن (الخامسة مساءً) إلى غاطس ميناء الحديدة بعد احتجازها لمدة 88يوماً”.

وأضاف المتوكل في تغريدة على تويتر، أن “ثلاثة سفن بنزين اسعافية لاتزال في منطقة احتجاز التحالف. نأمل من المبعوث الأممي الإسراع في تنفيذ إتفاق الهدنة المعلنة وتحريك باقي السفن الى ميناء الحديدة للتخفيف من حِدة أزمة الوقود”.

إلى ذلك، نقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن المتوكل، قوله إن التحالف سمح للسفينة التي تحمل المازوت، وهو زيت وقود منخفض الجودة- بالدخول إلى ميناء الحديدة.

ومن المقرر، أن يسمح التحالف بقيادة السعودية، خلال الهدنة لـ18 سفينة تحمل الوقود بدخول ميناء الحديدة. ورحلتين جويتين تجاريتين أسبوعيا من صنعاء إلى الأردن ومصر.

يشار إلى أن وقف إطلاق النار الذي أعلنته الأمم المتحدة، وبدعم من الجانبين، هو المرة الأولى منذ عام 2018 التي يتفق فيها الجانبان علنا على مثل هذه المبادرة.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!