بريطانيا: نطلب من إيران دعم السلام في اليمن

قبل 8 شهر | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

قال السفير البريطاني إلى اليمن ريتشارد أوبنهايم، في حديث مع قناة "العربية"، اليوم الأحد، إن "الهدنة خطوة إيجابية لكن يجب البناء عليها".

 

وأضاف السفير البريطاني: "نعمل على تحويل الهدنة إلى وقف دائم للنار، كما نسعى لدعم الجهود للتوصل إلى حوار سياسي" في اليمن.

 

 

في سياق متصل، اعتبر أن "وجود نحو 700 يمني في المشاورات بالرياض أمر إيجابي"، مضيفاً: "نريد مشاركة الحوثيين بالمشاورات لكن الأمر عائد لهم".

 

 

وتابع أوبنهايم: "آمل التحاق الحوثيين بالمشاورات وإلا فإنهم سيفقدون فرصة للمستقبل"، مضيفاً: "دول مجلس التعاون تفكر بمحادثات مستقبلية، وهذه فرصة أخرى للحوثيين".

 

 

في سياق متصل، طلب السفير البريطاني إلى اليمن من إيران "دعم السلام في اليمن".

 

من جهة أخرى، قال أوبنهايم إن "أي اعتداء على السعودية أو الإمارات مدان ومرفوض".

 

يأتي هذا بينما دخلت هدنة لمدة شهرين قابلة للتمديد في اليمن حيز التنفيذ مساء السبت، في بارقة أمل نادرة وسط الحرب المستمرة منذ أكثر من سبع سنوات.

 

 

وأبرمت هذه الهدنة بين الحكومة اليمنية والحوثيين برعاية من الأمم المتحدة

.

وكان مبعوث الولايات المتحدة إلى اليمن تيم ليندركينغ قد قال في بيان مساء السبت "تسببت سبع سنوات من الحرب بكثير من الألم. نحث الأطراف على الالتزام بالبنود وتمهيد الطريق نحو وقف مستدام لإطلاق النار وعملية سلام سياسية شاملة".

 

 

في السياق نفسه، تستأنف المشاورات اليمنية - اليمنية جلساتها، اليوم الأحد، في العاصمة السعودية الرياض.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!