الجامعة العربية تدعو لرد حازم تجاه الرفض الحوثي لمبادرات السلام

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

 

رحبت جامعة الدول العربية، امس الخميس، بالمشاورات اليمنية- اليمنية التي تستضيفها العاصمة السعودية الرياض. مؤكدة أن الحل السياسي يظل السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة اليمنية.  

وحسب ما نشرته وكالة2 ديسمبر فقد اعتبر بيان لأمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط، أن المشاورات تُمثل خطوة على طريق تحقيق هذا الحل، الذي يحقن دماء اليمنيين، ويُعيد الاستقرار لبلدهم، ويحول دون استغلال اليمن كمنصة لمهاجمة جيرانه.  

وأدان البيان الهجمات المتكررة لمليشيا الحوثي الإرهابية على السعودية والإمارات، وكذلك على الشعب اليمني.  

وقال إن تلك الهجمات تُمثل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، باعتبارها تستهدف منشآت مدنية وتعرض حياة السكان للخطر.  

وأكد بيان أمين الجامعة العربية أن استمرار الحوثي في مباشرة هذه الأعمال العدوانية، ورفضه كافة مبادرات السلام ووقف إطلاق النار، يتطلب ردا حازما وموحدا من المجتمع الدولي، بما في ذلك أهمية قيام الولايات المتحدة الأمريكية بالنظر مجدداً في إعادة تصنيف المليشيا الحوثية كجماعة إرهابية.  

وأشار إلى أن إحلال السلام في اليمن لن يكون ممكناً ما دامت جماعة الحوثي لا تستشعر إجماعاً دولياً برفض مسلكها الإجرامي

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!