ميليشيا الحوثي ترفض استقبال المبعوث الأممي في صنعاء

قبل شهر 1 | الأخبار | أخبار محلية
مشاركة |

جددت ميليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن امس ، الثلاثاء، رفضها استقبال المبعوث الأممي هانس غروندبرغ في العاصمة صنعاء، في مؤشر يعكس حجم التعقيدات أمام مهمة الوسيط الأممي الذي يأمل في دفع الأطراف اليمنية للانخراط في مشاورات متعددة المسارات نحو تسوية سياسية شاملة ومستدامة.

 

 

حسب ما نشرته قناة الحدث العربية فقد قال رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى (سلطة الحكم الاسمية للحوثيين في مناطق سيطرتها)، مهدي المشاط في حوار تلفزيوني " من الصعب أن نستقبل مبعوثا أمميا عاجزا عن إدخال سفينة وقود"، على حد تعبيره.

 

 

وأضاف المسؤول الحوثي: "من يعجز عن إدخال سفينة وقود وهو يمثل الأمم المتحدة فهو عن غيرها أعجز"، في تقليل من جهود الوسيط الدولي الرامية إلى إحياء عملية السلام المتعثرة منذ نحو ثلاث سنوات، وفق ما نقلته منصة" يمن فيوتشر" الإعلامية.

 

 

وفي فبراير الماضي، أعربت الأمم المتحدة عن تطلعها إلى تمكين مبعوثها الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ من الوصول دون عوائق إلى العاصمة اليمنية صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي.

 

 

وعبرت وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام روزماري ديكارلو، عن أملها بأن "لا يعاق المبعوث الأممي من الوصول إلى صنعاء واللقاء بكافة الأطراف وتمكينه من تقديم رؤيته للحل الشامل".

 

 

ولم يتمكن مبعوث الأمم المتحدة هانس غروندبرغ حتى الآن من الوصول إلى صنعاء للقاء قادة ميليشيا الحوثي الذين يرفضون استقباله هناك منذ تعيينه في المنصب مطلع سبتمبر الماضي

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!